المادة 81 من نظام العمل

تحتوي هذه الصورة على سمة alt فارغة؛ اسم الملف هو شضشضشضشض.jpg

قانون العمل هو القانون الذي يعمل على تنظيم العمل بين العامل والصاحب العمل أو رب العمل، ويظم نظام العمل العديد من البنود والمواد التي تنظم علاقة العمل وكل ما يتعلق بذلك، ومن المواد الأساسية في نظام اعمل بالسعودية نجد المادة 81 من نظام العمل، إذن ما هي المادة 81 من نظام العمل.

في هذا المقال إنشاء الله سوف أشرح لك بالتفصيل وبطريقة سهلة المادة 81 من نظام العمل وجميع البنود التي جاءت بها المادة 81، ستجد أيضا النص الاصلي للمادة 81 من نظام العمل، كما جاء في نظام العمل.

قبل أن أبدأ في شرح المادة 81 من نظام العمل السعودي، دعني أولا أقدم لك بعض المواضيع السابقة ذات صلة بهذا المقال، والتي من الضروري أن تكون في حاجة إليها.

اقرأ أيضا:
قرار 34 من نظام التنفيذ
قرار 46 من نظام التنفيذ السعودية

ما هي المادة 81 من نظام العمل؟

Résultat de recherche d'images pour "المادة 81 نظام العمل"

يمكن أن نلخص أو نعرف المادة 81 ، على أنها إحدى المواد الموجودة في نظام العمل بالمملكة السعودية، والتي تسعى إلى الاهتمام بكل ما يتعلق بالعامل، في حالة ترك العمل دون إشعار، ودون أن يقوم بتنبيه العامل على أنه سيغادر العمل، إذ تطرح المادة 81 مجموعة من البنود المتعلقة بشروط ترك العامل للعمل دون أي إشعار مسبق، كل هذه الشروط وردت في بنود المادة التي سنذكره في الفقرة التالية.

نص المادة 81 من نظام العمل

سنحاول هنا أن نضع لك المادة 81 من نظام العمل كما ججاءت في نظام العمل دون أي إعادة صياغة، ثم بعد ذلك سنعمل على شرح بنود هذه المادة في الفقرة الموالية، نص المادة هو كالتالي:

” يحق للعامل أن يترك العمل دون إشعار، مع احتفاظه بحقوقه النظامية كلها ، وذلك في أي من الحالات الآتية:

1 – إذا لم يقم صاحب العمل بالوفاء بالتزاماته العقدية أو النظامية الجوهرية إزاء العامل.
2 – إذا ثبت أن صاحب العمل أو من يمثله قد أدخل عليه الغش وقت التعاقد فيما يتعلق بشروط العمل وظروفه.
3 – إذا كلفه صاحب العمل دون رضاه بعمل يختلف جوهريا ً عن العمل المتفق عليه، وخالفا لما تقرره المادة
الستون من هذا النظام.
4 – إذا وقع من صاحب العمل أو من أحد أفراد أسرته، أو من المدير المسئول اعتداء يتسم بالعنف، أو سلوك
مخل باآلداب نحو العامل أو أحد أفراد أسرته.
5 – إذا اتسمت معاملة صاحب العمل أو المدير المسئول بمظاهر من القسوة والجور أو اإلهانة.
6 – إذا كان في مقر العمل خطر جسيم يهدد سلامة العامل أو صحته، بشرط أن يكون صاحب العمل قد علم
بوجوده، ولم يتخذ من اإلجراءات ما يدل على إزالته.
7 – إذا كان صاحب العمل أو من يمثله قد دفع العامل بتصرفاته وعلى الأخص بمعاملته الجائرة أو بمخالفته
شروط العقد إلى أن يكون العامل في الظاهر هو الذي أنهى العقد.”

شرح المادة 81 من نظام العمل السعودي

لقد جاء المادة 81 بمجموعة من البنود التي تضمن للعامل أن يقوم بترك عمله دون أن يخبر أو أن يشعر رب العمل بذلك، لكن هذا الأمر لابد أن تتحكم فيه مجموعة من الشروط، وليس أن يترك العامل عملة دون سبب، بل لابد لوجود سبب لهذا الفعل، هذا ما سنوضحه هنا.

شرح البند الأول

ينص البند الأول من المادة 81 على أنه من حق العامل أن يغادر عمله دون علم رب العمل، وذلك في حالة ما إذا خالف صاحب العمل ما ورد في اتفاق العمل أو خالف مقتضيات عقد العمل الذي عقده مع العامل حينما تم استخدامه لأول مرة.

مثلا إذا تماطل صاحب العمل عن أداء أجل العامل في الوقت والتاريخ المتفق عليه، وتأخر عليه بمدة طويلة، أو لم يقم بإعطائه أجرته، فإن هذا الأمر يعطي للعامل الضوء الأخظر، ويسمح له بالمغادرة دون أدنى إشعاء لصاحب العمل، وذلك لمخالفة هذا الأخير لبند من بنود الاتفاق، يمكن أن تكون هناك أسباب أخرى غير هذه التي تخول للعامل المغادرة دون إخبار رب العمل، مثلا الاعتداء على العامل أو إهانته، إلخ.

شرح البند الثاني

من الأسباب الأخرى المهمة التي تخول للعامل ترك عمله وعدم إخبار صاحب العمل بذلك، هو في حالة اكتشف العامل أن صاحب العمل قد زور أو حرف أي بند من بنود الاتفاق وعقد العمل الذي أبرمه مع العامل، فإذا صح هذا الأمر، وقام العامل بإثباته بالدليل والحجة، فإن هذا الأمر يسمح له دون شروط بالمغادرة.

هناك مجموعة من الأمور التي يمكن لصاحب العمل القيام بها في عقد العمل حتى تسمح للعامل بالمغادرة دون إشعار، كأن يقوم صاحب العمل مثلا على تقليل أجرة العامل عن الأجر المتفق عليه، أو الزيادة في عدد ساعات العمل على الساعات المتفق عليها، أو كذلك إثبات أن صاحب العمل أضاف على الاتفاق مهام جديدة لم يتم الاتفاق عليها في عقد العمل الأصلي.

شرح البند الثالث

إذا قام صاحب العمل بإسناد مهام جديد إلى العانمل غيرالمهام التي تم الاتفاق عليها في العقد، في هذه الحالة، يحق للعامل تطبيق البند الثالث من المادة 81 من نظام العمل، ومغادرة العمل دون إخبار أو إشعار صاحب العمل بذلك.

في هذه الحالة يكون صاحب العمل قد خالف المادة الستون من نظام العمل والتي تنص على ما يلي:

“مع عدم اإلخالل بما تضمنته المادة (الثامنة والثالثون) من هذا النظام، لا يجوز تكليف العامل بعمل يختلف
إختالفا ً جوهريا عن العمل المتفق عليه بغير موافقته الكتابية، إلا في حاالت الضرورة التي قد تقتضيها ظروف
عارضة ولمدة ال تتجاوز ثالثين يوما في السنة .”

شرح البند الرابع

إذا ثبت أي اعتداء على العامل سواء من صاحب العمل نفسه أو حتى إذا قام أحد أفراد أسرة صاحب العمل بأي اعتداء على العمل، سواء اعتداء لفظي أو مادي أو معنوي، فإن العامل يحق له في هذه الحالة مغادرة العمل، وذلك لمخالفة صاحب العمل لأحد شروط العمل وكرامة العامل الأساسية.

في حالة بقي العامل في العمل بالرغم من الإهانة التي توجه إليه، فإنه يتحمل مسؤولية ذلك ولن يتم دفعه إلى تطبيق المادة 81 من مادة العمل دون رضاه.

شرح البند الخامس

هذا البند هو شامل للبند السابق من المادة 81 من نظام العمل، إذ ينص البند الخامس على إمكانية مغادة العامل لعمله دون أي إشعار أو إخبار لصاحب العامل، وذلك في حال صدور أي تصرف من صاحب العمل يتسم بالقسوة والعنف والإهانه، كما كان نوع هذا الفعل أو التصرف.

شرح البند السادس

من الأمور الأخرى التي تخول للعامل مغادة العامل مغادرة عمله دون إشعار هي وجود خطر في مقر العمل، هذا الخطر من شأنه أن يهدد أمن وسلامة العامل، أو يمكن أن يؤدي به إلى عواقب صحية، أو غيرها.

لكن هناك شرط واحد مهم في هذا البند، وهو علم صاحب العمل بوجود الخطر، ومع ذلك عدة إصلاحه، يعني في حالة كان صاحب العمل يعلم مسبقا بوجود خطر يهدد سلامة العامل داخل مقر العمل، في هذه الحالة يحق للعامل المغادة دون إشعر.

أما في حالة لم يكن صاحب العمل يعلم بوجود خطر يهدد العامل داخل مقر العمل، فلا يحق للعامل المغادرة، بل يجب إخبار صاحب العمل أولا، وإذا قام بذلك ولم يعر صاحب العمل اهتمام للأمر على طول مدة معينة، من حق العام تتطبيق المادة 81.

شرح البند السابع

إذا صدرت عن صاحب العمل أو الشخص المسؤول تصرفات وأفعال مضايقة من شأنها أن تؤدي بالعامل إلى فسخ أو إلغاء العقد، وفي حالة شعور العامل بصدور هذا التصرف، أو صدور أي تصرف آخر لم يتم الاتفاق عليه في العقد بين العامل وصاحب العمل، في هذه الحالة يسمح نظام العمل من خلال المادة 81 من المغادرة دون إخبار.

اقرأ أيضا:
الدعم الفني لنظام نور
نظام فارس الخدمة الذاتية

شروط تطبيق العامل للمادة 81

هناك بعض الشروط الضرورية لتي يج أن يلتزم العامل بها قبل تطبيق المادة 81 من نظام العمل، وذلك حتى تصح الاتهامات التي وجهها العامل لصاحب العمل حتى يتمكن من تطبيق المادة 81، من أهم الشروط التي يجب على العامل الالتزام بها هي.

أولا:

لابد من ان يكون للعامل دليل وحجة ثابتة وقائمة على صحة الادعاءات التي وجههالصاحب العمل، حتى لا يكون ذلك مجرد افتراء كاذب صدر من العامل.

ثانيا:

وجود دليل قاطع على أن صاحب العمل قد عمل على خرق عقد العمل، وزويره أو تحريفة، وذلك بوجود نسخة من وثيقة العقد تثبت ذلك.

ثالثا:

وجود حجة قامة على أن صاحب العمل قد كلف العامل بالقيام بمهام أخرى غير المهام المتفق عليها، بالإضافة إلى أثبات تعرض العامل للإهانة أو العنف أو القسوة من لدن صاحب العمل.

هناك مجموعة من الوسائل التي يمكن للعامل بها إثبات هذا الأمر، مثل الشهور، أو التسجيلات الصوتية أو المرئية التي تثبت وجود عنف وإهانة صادرة من صاحب العمل أو أحد أسرته أو المسؤول عن العمل في حق العامل.

رابعا:

من الضروري أن يكون هناك دليل قاطع ومادي على وجود أي خطر من شأنه أن يهدد سلامة العامل، وأن يكون هذا الخطر فعلا خطير إلى درجة تهديد سلامة العامل، في حال كان هذا الخطر طفيف وعادي وليس من شأنه تشكيل أي خطر على العامل، لا يحق له تطبيق المادة 81.

كانت هذه أهم الشروط اللازم توفرها حتى يتم تنفيذ المادة 81 من طرف العامل إذا لم يتم إثات وجود هذه الشروط، فلا يحق للعامل في هذه الحالة مغادة العمل دون إشاء برب العمل/ صاحب العمل.

اقرأ أيضا:
رقم حساب المواطن
رقم وزارة الإسكان

نظام العمل بالمملكة العربية السعودية.

Résultat de recherche d'images pour "المادة 81"

لقد تم وضع نظام العمل بالمملكة السعودية من أجل تنظيم علاقات العمل بين العامل وصاحب العمل، وفق شروط قانونية ينص عليها القانون، حتى يتم أي تجاوز أو أو استهتار في العمل لا من قبل العامل ولا من قبل صاحب العمل.

ينص نظام العمل على وجود اتفاق بين العامل وصاحب العمل، هذا الاتفاق يكون على شكل عقد يتم كتابة فيه جميع الشروط اللازمة لتنظيم العمل بين الطرفين وذلك وفقا لنظام العمل، ولا ينبغي لأحد الطرفين سواء العامل أو صاحب العمل من تجاوز البنود المتفق عليها في هذا العقد.

في حالة صدور أي تجاوز لشروط أو بنود العقد، فإن الطرف المتضرر يلجأ إلى قانون العمل من أجل التعرف على الحل والإجراء القانوني الطي يجب عليه اتباعه، كما رأينا مع المادة 81 من نظام العمل، التي تعطي الحق للعامل في مغادرة العمل دون إشعاء في حال وجود تجاوزات من طرف صاحب العمل.

يتوفر نظام العمل بالسعودية على ستة عشرة باب، ل باب من هذه الأبواب الستة عشر يصم مجموعة من المواد التنظيمية التي تهم نظام العمل وتنظيم علاقات العمل داخل المملكة.

توفر المملكة السعودية خدمة إلمترونية خاصة بخدمات وزارة العمل، وذلك ليسير جميع الخدمات لخاصةبوزارة العمل على المواطنين والموظفين. يمكنك الولوج إلى البوبة الالكترونية للوزارة من الرابط التالي:

وزارة العمل السعودية البوابة الإلكترونية.

استنتاج:

ختاما كانت هذه أهم الشروحات التي يمكن أن تجدها للمادة 81 من نظام العمل، حاولت في هذا المقال أن أشرح لك جميع بنود المادة 81 واحدا تلو الآخر حتى يسهل عليت التفريق بين بنود المادة وتتمكن من الفهم بطريقة سهلة وبسيطة دون أي تعقيدات فيما يتعلق بالمادة 81 من نظام العمل والعمال.

أرجو أن يكون المقال مفيد بالنسبة لك، وأن تكون قد وجدت فيه ما كنت تبحث عنه واستفدت من الشروحات التي أوردنا هنا، في حال كنت قد أغفلت أي معلومة مهمة تخص المادة 81، يمكنك تنبيهنا في التعليقات أو إضافتها أيضا حتى يستفيد منها غيرك.

آخيرا، إذا أعجبك الموضوع، لا تنس مشاركته مع أصدقائك.

السلام عليكم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *