اسلامدين

حرف و مهن الأنبياء ويكيبيديا

موضوع عن حرف ومهن الأنبياء مختصر

حرف و مهن الأنبياء ويكيبيديا

يعتبر العمل أحد أساسيات الحياة و عمادها الذي تقوم عليه فمن خلال العمل يكسب الشخص قوت يومه و يوفر كل متطلباته و حاجياته ، ومن الأكيد أن كل إنسان عاقل وقادر يجب عليه أن يعمل ليعود بالنفع على نفسه بالدرجة الأولى و الأخرين و العالم بالدرجة الثانية.وقد حثنا خاتم الأنبياء محمد صلى الله عليه و سلم بالعمل من خلال أحاديثه النبوية وبين فضله على الإنسان.

وبالرغم من أن الله عز و جل بعث أنبيائه و رسله المصطفين لكي ينشرو الرسالة ويقوموا بدور النصح و الإرشاد إلا أنه كان لكل منهم عمله الخاص به.

لقد حرص كل الانبياء على مزاولة عمل أو حرفة من أجل  كسب لقمة العيش بجهدهم وتعبهم و من المعروف أن النبي محمد صلى الله عليه وسلم عمل راعيا و تاجرا وكان قدوة  حيث حرص على مراعاة تجارة  زوجته ولم يتخلى عن عمله أبدا.

إقرأ أيضاً: ما أول ما نزل من التوراة ؟

إقرأ أيضاً: من هو كليم الله ولماذا سمي بذلك ؟

حرف و مهن الأنبياء

تحتوي هذه الصورة على سمة alt فارغة؛ اسم الملف هو 970-Characters-and-professions-of-the-prophets-Wikipedia-1.jpg

منذ أن جعل الله الإنسان في الأرض خليفة سخر رسله و أنبيائه لكي ينشرو الدعوة و يقنعو الناس بحقيقة أن الله واحد أحد ، والوحيد الذي يستحق العبادة لعظمة شأنه وحسن تذبيره وقدرته ، وبالرغم من عظمة الرسالة و ثقل عبإها إلا أن كل الرسل و الأنبياء كان لكل منهم عمل خاص به مثل باقي البشر بل أنهم لم يتخلو عن أعماله بل كانوا يعملون بكل جد و اجتهاد ليصبحوا قدرة الآخرين:

آدم عليه السلام:  هو أبو البشر والسبب في نشأتهم  زاول عمل الفلاحة و الزراعة  إضافة إلى عمله في إبتكار وصنع الكثير من المعدات التي تيسر عمله في الزراعة رفقة زوجته حواء التي تقد له يد العون.

•سيدنا إبراهيم عليه السلام: عَمِلَ سيدنا إبراهم بناء فقد قام ببناء الكعبة المشرفة وقد ساعده في ذالك إبنه إسماعيل والذي يعمل بدوره قناصا كما أنه أحد أنبياء الله ،وقد أجمعت كل الكتب و الدراسات التاريخية أنه عمل تاجر أقمشة أيضا.

نبي الله شعيب عليه السلام: عمل شعيب عليه السلام كراعي أغنام.

نبي الله إدريس عليه السلام : قام الدارسون و الباحثون في حياة الرسل بكتابة كتب أكدت أن عمل النبي إدريس كان في مجال الحياكة وأنه كان يقوم بتسبيح الله مع كل غرزة يقوم بحياكتها.

نبي الله إسحاق عليه السلام: كان نبي الله إسحاق من بين الأنبياء الذين زاولو عمل رعي الغنم.

سيدنا نوح عليه السلام: إمتهن سيدنا نوح عليه السلام النجارة فقد عمل على بناء السفينة التي جمع بداخلها العباد المؤمنين و الحيوانات  مما جعل قومه يسخرون منه إلا ان تلك السفينة نجت وكل من عليها من الغرق والطوفان وكل ذالك بأمر من الله عز و جل،فلول علم سيدنا نوح و إتقانه للتجارة لما استطاع تنفيد تعاليم الله عز وجل في قوله تعالى: (وَاصْنَعِ الْفُلْكَ بِأَعْيُنِنَا وَوَحْيِنَا وَلَا تُخَاطِبْنِي فِي الَّذِينَ ظَلَمُوا إِنَّهُمْ مُغْرَقُونَ* وَيَصْنَعُ الْفُلْكَ).

هارون عليه السلام: كانت يتمثل عمل هارون عيه السلام في كونه وزيرا و صاحب منصب رفيع.

داوود عليه السلام: عمل داوود عليه السلام حدادا و قد سخر له الله معجزة تليين الحديد بين يديه ليشكله كما يريد ويصنع منه ما يريد.

إلياس عليه السلام: كان عمل إلياس عليه السلام في نسيج القماش و حياكته .

نبي الله موسى: عمل نبي الله موسى كراعي غنم أيضا كغالبة الرسل و الأنبياء الذين عملو بها من قبله وتعد رعاية الغنم عمل يتيح فرصة التأمل في الكون و تصفية الذهن و تعلم كيفية التسيير و الإدارة .

نبي الله زكرياء: عمل نبي الله زكرياء كنجار .

لقمان عليه السلام: كان لقمان عليه السلام يمتهن العمل في مجال الصيدلة و الطب.

ذو الكفل عليه السلام: عمل ذو الكفل خبازا وكان من أفضل الخبازين في عصره.

يوسف عليه السلام: عمل يوسف عليه السلام صيادا للسمك.

خاتم الأنبياء محمد عليه صلاة والسلام: زاول خاتم الأنبياء وخير خلق الله محمد عليه السلام عمل الرعي في بداية عمره  و صباه و التجارة عند زواجه من خديجة بنت خويد رضي الله عنها، حيث تكلف بكل تجارتها و أموالها ولم يخن الأمانة واشتهر بأمانته مما جعله يرقى بتجارته إلى الأمام، وكان صلى الله عليه وسلم فخورا برعيه للغنم فقد كان يقول صلى الله عليه وسلم
(ما بَعَثَ اللَّهُ نَبِيًّا إلَّا رَعَى الغَنَمَ، فقالَ أصْحابُهُ: وأَنْتَ؟ فقالَ: نَعَمْ، كُنْتُ أرْعاها علَى قَرارِيطَ لأهْلِ مَكَّةَ)
وقد كان لرعي العنم أثر حسن على الأنبياء فهي بمثابة تجريب و تدريب على ما سيكلفهم به الله تعالى من أمور الأمة، كما أن في الرعي سبيل لتعرف على قيم الصبر و الشفقة و الرحمة فمن يستطيع أن يتحمل و يصبر على نقل الغنم من مكان إلى أخر دون كلل أو ملل فإنه سيصبر على توجيه الناس بتنوع و تفاوت عقولهم.

إقرأ أيضاً: حديث يدل على محبة الرسول للانصار

إقرأ أيضاً: ترتيب سور القران

الحكمة من عمل أنبياء الله

اسماء جميع الأنبياء وأعمالهم

•تعمير الأرض و نفعها بالمزيد من العمل.

•إعطاء الناس أسوة حسنة لإتباعها و حثهم على دفع الكسل والخمول والوقوف في وجه الحياة و مواجهتها بكل صعوباتها.

•مساعدة البشر و تقويتهم لتحمل أعباء الحياة .

•سد حاجيات الناس و حثهم على مساعدة الآخرين ومد يد العون لهم.

•تعلم الصبر والعطف .

الأنبياء الذين اشتغلو بالحكم

ومهن الأنبياء

يوجد الكثير من الأنبياء الذين تولو الحكم والملك واشتهرو بعدلهم وحكمتهم في تدبير أمور رعاياهم ونذكر منهم:

  • °داود -عليه السلام: لِقولهِ -تعالى: (يَا دَاوُودُ إِنَّا جَعَلْنَاكَ خَلِيفَةً فِي الأَرْضِ فَاحْكُم بَيْنَ النَّاسِ بِالْحَقِّ)، حيثُ كان خليفةً لله في الأرض ومكلفا بتسيير أمور عباده، وراع لكل أمورهم الدينية و الدنيوية.
  • ° سُليمان -عليه السلام: تولى الحكم الذي كان إرثا له بعد أن وافت المنية أباه داوود عليه السلام، فقد كان يُشاورهُ في الحُكم؛ لحمته وحسن تدبره، فقال -تعالى- عن ذلك: (وَوَرِثَ سُلَيْمَانُ دَاوُودَ)؛ أي ورثهُ في النُبوَّة والمُلك والحُكم، وكان ملكاً على الشَّام، وقيل: إنّه مَلَكَ الأرض كلها، وقال ابن عباس -رضي الله عنه-: “ملك الأرض مؤمنان: سليمان وذو القرنين”، وكان في حُكمهِ ربّانياً، وعادلاً، بعيداً عن الطُغيان والظُلم، وقد أعطاه الله -تعالى- ملكاً عظيماً وكبيراً.
  • °يوسف عليه السلام: فقد كان وزيراً للماليَّة أو التموين، وهو منصبٌ يتعلَّق بالأموال، والإحصاء، والتَّخزين والتَّوزيع، لِقولهِ -تعالى-: (قَالَ اجْعَلْنِي عَلَى خَزَائِنِ الأَرْضِ إِنِّي حَفِيظٌ عَلِيمٌ)،أي أنه سيكون أمينا وقادرة على مسؤولية التخزين و الحساب.

إقرأ أيضاً: اول من قال بالسم الله

إقرأ أيضاً: أول من قال السلام عليكم

إقرأ أيضاً: اصعب سؤال ديني

معجزات الأنبياء

مهن الأنبياء جميعهم
  • °معجزة موسى

بعد أن إشتهر أهل موسى بالسحر والقدرة على خداع  أعين الناس سخر الله لموسي معجزة العصى حيث كان يحول عصاه إلى أفعى كبيرة جدا وأيضا إدخاله ليده في جيبه وإخراجها بيضاء ليس بها أي سوء وذالك كان بمثابة أيات لقوهم ليثبت لهم صدقه.

  • °معجزة صالح

كان للنبي صالح معجزة الناقة التي تشق طريقها من الصخر وقد قال الله تعالى في كتابه الحكيم “قَدْ جَاءَتْكُمْ بَيِّنَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ هَذِهِ نَاقَةُ اللَّهِ. لَكُمْ آَيَةً فَذَرُوهَا تَأْكُلْ فِي أَرْضِ اللَّهِ وَلَا تَمَسُّوهَا. بِسُوءٍ فَيَأْخُذَكُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ “.

  • °معجزة إبراهيم

خص الله النبي إبراهيم عليه السلام بمعجزة خروجه من الناس سالما غانما عندما ألقاه فيها قومه بغية حرقه عقابا له لأنه قام بتحطيم و تدمير كل أصنامهم و أوتانهم، ودعاهم للإيمان بالله تعالى وحده وعدم إشراك أي شيئ به والدليل على معجزته قوله تعالى:  “قلنا يا نار كوني برداً وسلاماً على إبراهيم”.

  • °محجرات سليمان

كان للنبي سليمان معجزة معرفته وعلمه للغة الحيوانات و الطيور كالهدهد و النمل، والقدرة على فهمها و إدراك معاناها، كما كانت له الإستطاعة على الانس و الجن و الرياح جنودا له، وقد وهبه الله ملكا لم ينعم به أحد بعده، يالإضافة إلى العديد من المعجزات.

  • °معجزة النبي محمد

أما النبي محمد فقد كثرت معجزاته وتعددت وأبرزها إعجاز القرآن الكريم والبلاغة التي يتمتع بها ، وفرقه الله بين الرسل و الأنبياء الذين سبقوه بالقرآن الكريم الذي يعتبر  معجزة خالدة و أبدية للرسول وتبقى ليوم القيامة فقد وصف قومه بالبلاغة وإتقان اللغة العربية فكان على لسان النبي القرآن العظيم المليء بالاعجاز اللغوي والبياني والعلمي والغيبي. قيل في القرآن:” إِنَّ عَلَيْنَا جَمْعَهُ وَقُرْآنَهُ * فَإِذَا قَرَأْنَاهُ فَاتَّبِعْ قُرْآنَهُ * ثُمَّ إِنَّ عَلَيْنَا بَيَانَهُ ” فما أتى به محمد جعلهم مبهرين ومدهوشين فلم يكن شعراً فهم يعرفون الشعر تماماً، ولم يكن كاهناً وعرافاً، فهم يعرفون الكهنة والعرافيين من بينهم، ويميزون كلامهم، وليس بسحر فقد أدركو ان كلامه ما اتى به أحد من قبله، وقد أعجبهم بشدة ؛ فمنهم من آمن به وإتبعه و منهم من لم يأمن وظل كافرا.

وقد تكفل الله تعالى بحفظه إلى يوم القيامة قائلاً:” إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ ” . وسماعه – عليه السلام- لأهل القبور ومعجزة انشقاق القمر – أيضاً – ومخاطبته لقتلى أحد، وحنين جذع النخلة حينما تركها، واهتزاز جبل أحد حينما وقف عليه يوماً، وينوع الماء من بين أصابعه، وكذلك إضاءة المدينة المنورة لقدومه، وظلامها لموته، ونزول المطر مباشرة بعد استسقائه، والإسراء والمعراج من معجزات النبي  محمد واخباره عن أمور وقعت في الماضي، وستقع في المستقبل، وغيرها من معجزاته التي لا تعد ولا تحصى. وقد وقف الخلق عاجزين ولم يستطيعو أن يأتو بمثل القرآن الكريم ولا حتى بآيه واحدة فقط.

أسماء الأنبياء وترتبهم

قدمنا لك في الأسطر التي بالأعلى مهن الأنبياء و حرفهم وفي هذه الفقرة سنقوم بعرض ترتيبهم بالشكل الصحيح و ذكرهم أسمائهم كلها ومدة امتداد حياتهم.

  • °آدم عليه السلام أو أبو البشر: ( عاش 1000 سنة دفن في الهند، وقيل أنه قد دفن في مكة، كما قيل أنه تم دفنه في بيت المقدس.
  • °إدريس عليه السلام (أخنوج ): طالت مدة عيشه على الأرض حوالي 865 عاماً.
  • °نوح عليه السلام يلقب بشيخ المرسلين: عاش مدة 950 سنة دفن في مسجد الكوفة، وقد قيل أنه قد الجبل الأحمر، وقد قيل أيضا أنه ووري جثمانه الثرى فى المسجد الحرام.
  • °هود عليه السلام (عابر): عاش 464 سنة دفن شرق حضرموت والمعروفة حاليا باليمن.
  • صالح عليه السلام: لم تستطع الكتب تحديد المدة التى عاشها يُزعم أن قبره في حضرموت (اليمن).
  • °لوط عليه السلام: هو أيضا لم تذكر الكتب المدة التى عاشها  يُزعم أن قبره فى قرية صوعر المشهورة في الوقت الحالي بإسم (العراق).
  • °إبراهيم الخليل عليه السلام أو أبو الأنبياء: (عاش 200 سنة ولد بعد الطوفان بـ 1263 سنة دفن فى الخليل (فلسطين) و هناك يوجد قبر زوجته الأولى السيدة ساره.
  • °إسماعيل عليه السلام:  لقد عاش 137 سنة دفن بجوار والدته (السيدة هاجر) فى مكة المكرمة.
  • °إسحاق عليه السلام: عاش 180 سنة دفن رفقة أبيه إبراهيم في الخليل (فلسطين)
  • °يعقوب عليه السلام (إسرائيل): عاش 147 سنة مات  فى مصر وقام ابنه يوسف بنقله إلى الخليل (فلسطين) تنفيذاً لوصيته.
  • °يوسف عليه السلام الملقب (بالصديق): عاش 110 سنة مات فى مصر ونقله إخوته إلى نابلس (فلسطين) ودفن فيها تنفيذاً لوصيته.
  • °شعيب عليه السلام ( نبى الله): لم تأرخ الكتب المدة التي عاشها ضريحه متواجد في حطين القريبة من طبرية (فلسطين).
  • °أيوب عليه السلام المعروف بالصابر: عاش 93 سنة دفن بجوار زوجته فى قرية الشيخ سعد القريبة من دمشق (سوريا).
  • °ذو الكفل عليه السلام ( بشر): لم تقم الكتب بذكر المدة التى عاشها ولد فى مصر مات فى سيناء أيام التيه قيل انه دفن بقرب والده فى أرض الشام (سوريا).
  • °يونس عليه السلام: لم تذكر الكتب المدة التى عاشها ليس هنالك أي خبر عن قبره ولا أحد يعلم مكانه.
  • °موسى عليه السلام ( كليم الله ): عاش 120 سنة مات فى سيناء ودفن فيها.
  • °هارون عليه السلام: عاش 122 سنة توفى في سيناء ودفن في نفس المدينة.

عزيزي القارئ نشكرك على القراءة ونتمى بعد أن تعرفت على مهن الرسل والأنبياء أن تكون قد تحمست للعمل وأحببت مهنتك التي تزاولها فالعمل عبادة  فأتقن عملك وأدي كل طقوسه لتفيد نفسك و تفيد الأخرين فالرسل والأنبياء إشتهرو بإتقانهم العمل بالرغم من تحمله عبأ الدعوة و نشر الإسلام.   

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *