أسئلة وأجوبةاسلامدين

الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات… (أدعية جميلة)

متى يقال الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات مثنى عصا

الدعاء

أهلا بمتتبعينا الكرام

طبعا هناك الكثير من الأدعية التي ورثناها بالتواتر، فنرددها في كل وقت، وقد نجهل معناها ومصدرها وسببها أيضا، كما هو الحال مع موضوعنا هذا المتعلق بدعاء “الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات”، حقيقة هذا الدعاء الملايين من المسلمبن يرددونه بعد الصلوات وقبلها وعند كل آذان ومناسبة، لكن معظمهم يجهلون المعنى الحقيقي والكامل له.

وبما أن الكثير أصبح يبحث عن معنى هذا الدعاء ومتى يقال، ققرنا تخصيص هذا الموضوع لتقديم جميع الإجابات المحيطة بهذا الموضوع، بداية بمتى يقال الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات، وصولا إلى من قاله؟ ولماذا؟، سنجيب على هذه الأسئلة كاملة، كما سنشرح الدعاء بالتفصيل فإبقى معنا.

أدعوني أستجب لكم هكذا خاطب الله تعالى عباده، فالدعاء خير وسيلة للتقرب من الله تعالى فما من حاجة في سجية العبد الصالح إلا واستحى الله أن يقضيها له، وهو اللذي قال في كتابه العزيز:( وَنَحْنُ أَقْرَبُ إِلَيْهِ مِنْ حَبْلِ الْوَرِيدِ)، فالدعاء مهما كان مضومونه وجاب على الإنسان، سواء في الفرح أو في الإنكسار، أو في الحمد أو الإستغفار، فالدعاء على المؤمن أن يلازمه عدة مرات في اليوم، ففي الدعاء إستحضار لله تعالى وهيبه وعضمته وخوفه، وعلى العبد أن يبادر بالدعاء مهما كانت أحواله، فإن هو هنيئ فليشكر، وإن هو شاقي فليرضي ويصبر ويحمد، وإن هو مقبل على أي شيء فليدعوا باليسر، فالدعاء على العموم مفتاح الفوز.

إلبك كذلك: دعاء لابعاد شخص ينغص عليك حياتك

“للإشارة الدعاء على العموم له أحكام، شروطه، وضوابطه، فقبل أن يباشر العبد الدعاء لله تعالى عليه إحترام هذه الضوابط والشروط البسيطة، كي يستجاب دعائه على كل حال، ولك أن تتعرف على هذه الضوابط والأحكام، في آخر فقرة، فبصفتك مسلم من الواجب معرفتها والعمل بها”

الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات

متى يقالالحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات”؟

قيل أن هذا الدعاء كان يقوله سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، وذلك عندما يصادف عليه الصلاة والسلام أي شيء جميل، أو يرى أي شيء أحبه أو أسره، أو جعله فرحا يقول: (الـحَمْدُ للـهِ الَّذِي بِنِعْمَتهِ تَتِمُّ الصَّالِـحَاتُ)، كما هو مبين في الحديث النبوي الشريف، أنه عن عائشة رضي الله عنها قالت:”كَانَ صلى الله عليه وسلم إذَا أَتَاهُ الأمْرُ يَسُرُّهُ، قَالَ:(الـحَمْدُ للـهِ الَّذِي بِنِعْمَتهِ تَتِمُّ الصَّالِـحَاتُ)، وإذَا أتَاهُ الأمْرُ يَكْرَهُهُ، قَالَ:(الـحَمْدُ للـهِ عَلَى كُلِّ حَالٍ)، رواه الطبراني و البيهقي و ابن ماجه.

قد يهمك أيضا: دعاء تسهيل الولادة عن اهل البيت

شرح دعاءالحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات”

كما قلنا أن هذا الدعاء كان الرسول صلى الله عليه وسلم يقوله عند أي حدث أسره في سجيته، فيحمد الله تعالى على هذا، وسنشرح مكونات الدعاء بالتفصيل إبتداءا بقوله صلى الله علية وسلم:

“بنعمته”: والمعنى من هذه الكلمة هي أن الله تعالى أنعم على سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام بنعمة خاصة أفرحته، وقد تتمثل هذه النعمة في حدث أو إنسان ما رأه رسول الله فأحبه وفرح لهذا، فقال:“بنعمته تتم الصالحات”.

الصالحات: والمراد من قوله صلى الله عليه وسلم عبارة “الصالحات”، هي الأشياء الصالحة وتدخل ضمنها جميع الأمور التي لها نفع مادي ومعنوي على الإنسان، دون أن تتعارض هذه الأمور مع الإسلام أو الذات الإلاهية، بل على العكس من هذا فهي تتم بما أمره الله تعالى، فيسخر عز وجل للإنسان الصالحات وينعم عليه بها في الدنيا والآخرة.

فلتنظر أيضا: ادعية للحامل في الشهور الاولى

شرح دعاء “الحمد لله على كل حال”

كما قلنا أن نبي الله صلى الله عليه وسلم حينما يستقبل أي شيء كرهه في نفسه، أو أبغضه يقول:(الحمد لله على كل حال)، فهذا الدعاء فيه الإستسلام والقبول، والخضوع إلى أمر الله تعالى مهما كانت الأحوال، ويقصد بقوله صلى الله عليه وسلم “”الحمد لله على كل حال””، أي الحمد والشكر في: “السراء والضراء، والفرح  والترح، والفقر والغنى، والصحة والمرض…”، وبالتالي قبول أمر الله تعالى كما هو في جميع الأحوال والأفعال والأوقات، لأن هذه حكمت الله، فمن صبر صبرا جميلا جزاه الله تعالى، ومن إستكبر فظل على حاله وحرم نفسه من رحمة الله عز وجل، فعسى أن تحبوا شيئا فهو شر لكم، وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم.

وهناك من الناس من يقول عند النكد أو القرح، أو عندما يبغضه شيئا:”الحمد لله الذي لا يحمدعلى مكروه سواه”، فهذا خطأ فادح ومنافي لما هو مذكورفي السنة فالرسول صلى الله عليه وسلم قال:” الحمد لله على كل حال” ولا شيء غير هذا، أما قول:”الحمد لله الذي لا يحمدعلى مكروه سواه”، فيه عدم الرضى بما كتبه الله تعالى للعبد، ونسي أن ما الحياة ماهي إلى إختبار في حذ ذاته، لهذا وجب الإنسان مقابلت الشقاء، والنكد بالحمد والصبر، وأكيد أن الله سيجد لأي عبد صالح مخرجا من كل هم بإذنه، فالله مع الصابرين.

الدعاء فوائده وشروطه

الدعاء كما أشرنا في البداية هو الوسيلة الفضلى والأسمى التي من خلالها يلتجأ العبد لله تعالى طالبا إياه، مفتقرا لقوته وعضمته وجبروته جل جلاله، من أسهل العبادات وأرفعها مقاما عند الله، و بقوله عز وجل “أدعوني أستجب لكم”، أبانت أهمية الدعاء وضرورته، وكل ما يحتمله من الثناءوقدرة الله عز وجل على رحمتك وللطفك بك وقدرته.

شروط الدعاء وآدابه

أكيد أن للدعاء شروط يغفل عنها الجميع، ومن الضروري جدا أنت كمسلم أن تعلمها وتعمل بها، هذه الشروط والضوابط هي بسيطة قبل مباشرة الدعاء لي الله تعالى بما ترغب به النفس وتتمناه، أو تشتكي لله تعالى إماطة أذى أو أي شيء،

فأولا:

قبل الدعاء عليك بحمد الله تعالى جل وعلى، ثم الصلاة على أشرف خير خلق الله محمد صلى الله عيه وسلم

ثانيا:

عليك الإستغفار من أي ذنب، ثم عند نهاية الدعاء وكذلك وجب الختم بالصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم

ولك أن تتعرف على شورط وضوابط الدعاء كالتالي:

الإلتجاء لله تعالى والتضرع إليه كما أن الدعاء يجب أن يكون خالصا.

طريقة الدعاء تكون بصوت منخفظ تكاد تسمعه أنت وليس بصوت مرتفع، مع مناجاته عز وجل

أدعو لنفسك وإذا كنت تدعو لغير فبالخير وليس العكس

ضرورة الإلحاح والإصرار في الدعاء

الدعاء يجلب الحسنات ويذهب السيئات ويقرب العبد من الله تعالى

عليك أن تكون موقنا في داخلك بإستجابة الله سبحانه وتعالى لدعائك والإيمان بهذا

الدعاء فهو لله تعالى الواحد الأحد ولا شيء سواه

الأهم هو اللجوء لله تعالى في أوقات الشدة والرخاء، فالكثير منها لا يتذكر الله تعالى إلى عند المشاكل والأزمات وهذا تقصير نتمنى من الله أن يغفر لنا ولكم عنه، لذا تذكر الله في وقت الرخاء يتذكرك وقت الشدة.

من الواجب الدعاء لله تعالى في أوقات الشدة ومذلك الرخاء فالكثير ينسى الله تعالى في الرخاء لهذا يبتلي الله عباده لأجل تدكره.

من الضروري على العبد أثناء الدعاء الإستغفار والإعتراف بالذنوب والمعاصي التي يرتكبها العبد ليل نهار، وأكيد أن الله يغفر لعبد إستغفر، ويغفر لغيره من يشاء.

خلاصة

متتبعينا الأعزاء،

قد أنهينا تفاصيل موضوعنا هذا حول متى يقال الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات، كما رأينا فهذا الدعاء قيل أنه صادر عن رسولنا محمد صلى الله عليه وسلم، وقد تعرفنا على شرحه بالتفصيل، تعرفنا أيضا على أهمية الدعاء شروطه قبل أن تقوم بالدعاء وغيرها من الأمور المهمة.

يمكنك مشاركة الموضوع مع أقاربك ومتتبعيك على المواقع التواصل الإجتماعي، لتعم الفائدة.

إلى موضوع آخر، أستودعكم الله.

شكرا لمتابعتكم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *