ما هو الشيء الذي كلما خطا خطوة فقد شيء من ذيله

كما جرت العادة، اليوم سوف نعمل على تقديم إجابة عن لغز محير وجمل جدا، والذي يدخل في تصنيف الألغاز المسلية التي تساعد على تنمية العقل والفكر عند الأفراد، كبارا أوصغارا فليس هناك أي فرق، ومن الجميل في الأمر أن تقوم بأمور مسلية تنعكس بالإجابية علينا.

اليوم سوف نجيب عن لغز “” ما هو الشيء الذي كلما خطا خطوة فقد شيء من ذيله “” الذي يعد من الألغاز المحيرة التي تجعلنا نفكر ونعيد التفكير ولكن نجد صعوبة في إيجاد حل له، فترى ما هو الجواب، لما لا تأخد دقيقة وتخمن الجواب بنفسك قبل الإطلاع على الإجابة.

أجبنا في ما سبق عن لغز “” من هو الذي يغسل وجهه ولا يمشط شعره “” والذي يعد من الألغاز الجميلة التي أدعوك بالإطلاع عليها، وكذلك لغز “” أربعة عبيد يحملون حديد “” المميز والذي سوف تذهلكم إجابة هذا اللغز.

حل لغز ما هو الشيء الذي كلما خطا خطوة فقد شيء من ذيله

حل لغز: ما هو الشيء الذي كلما خطا خطوة فقد شيء من ذيله؟

الإجابة: إبرة الخياطة.

حل لغز: ما هو الشيء الذي كلما خطا خطوة فقد شيء من ذيله من ستة حروف

الإجابة: الإبره.

ما هي الإبرة؟

الكثير منا يخونهم التعبير عند السؤال عن الإبرة هل حقا تعرف ما هي الإبرة؟ لا! حسنا هذا يشكل نوعا ما مقلب يمكنك أن تسأله أحد أقربائك أو أصدقائك وجعله في حيرة لمعرفة معنى الإبرة،فما هي الإبرة؟

الإبرة هي أداة معدنية رفيعة الشكل يكون أحد طرفيها محدب والأخر به فتحة لإدخال الخيط فيه، وللإبرة أطوال مختلفة.

ما هو أصل إبرة الخياطة

الكثير ينتابه سؤال “إلى أي زمن يعود أصل إبرة و مهنة الخياطة؟”، إليك الجواب! يعود فن ومهنة الخياطة لأكثر من 20.000 عاما حيث صنعت أول إبرة خياطة من قرون الحيوانات وعظامها، في حين أول خيط صنع من عصب الحيوانات، قديما صنعت الابرة من عظم السمك ومن الخشب والعاج فكانت سمكية مقارنة بالابر الموجودة حاليا.

كيف تصنع الإبرة في القدم؟

كانت إبر الخياطة تصنع من قرون الحيوانات وعظامها، في حين أول خيط صنع من عصب الحيوانات، قديما صنعت الابرة من عظم السمك ومن الخشب والعاج فكانت سمكية مقارنة بالابر الموجودة حاليا.

الإبرة عند الهنود الحمر

الهنود الحمر والقبائل البدائية كانت تصنع الإبر من عظام أجنحة الطيور الرفيعة وكانت تدخل الألياف بها و تستخدمها لأغراض الخياطة و الحياكة، وكانت من السباقين أيضا لصناعة إبر الخياطة وذلك من أجل تلبية الحاجيات التي غالبا ما كان يحتاجها الهنود لخياطة جلود الكساء وغيرها.

الإبرة عند اليونان

في اليونان قديما تم إستخدام إبر كبيرة لحياكة الفساتين للنساء والملابس الثقيلة في الشتاء، أما في الرومان فقد صنعو الإبر من البرونز و العاج، وصنع إبرة الخياطة من البرونز و العاج عند الرومان باستخدام عظم الحيوانات لصنع الإبرة.

الإبر في عصرنا الحالي

كما هو معلوم فقد أصبحت الإبر تصنع بكل من

  • الصدأ
  • الفولاذ
  • المعدن عالي الكربون
  • النيكل مقاوم للتآكل

وتبقى لفترات طويلة محفوظة دون أن تفقد تماسكها و صلاحيتها.

لماذا نستخدم الإبر

نستخدم الإبر لقضاء الكثير من الحاجيات بحيث يسخدم عدد كبير من الأشخاص الإبر بشكل أساسي في

  • الخياطة
    -حياكة الملابس
  • مختلف أنواع الأقمشة

وهناك أيضا من يستخدم الإبر و يجعلها مخصصة لقضاء خدم مختلفة أخرى مثل

  • تخيط وتسكير الدجاج المحشي
  • الكوارع و الكرش لتساعد على بقاء الحشوة بالداخل إلى أن تنضج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *