لب الشيء

مرحبا بكم دائما في موقعنا.
سعداء دائما بالإجابة عى أسئلتكم واقتراحاتكم.

لغز اليوم: لب الشيء:
ما هو مرادف لب الشيء:

الجواب: جوهر

يعني أيضا: أصل، علة، عقل

كلمة لب في معجم اللغة العربية

تطلق كلمة لب في معاجم اللغة العربة على خالص الشيء وأخيره، جمعه ألباب.

تطلق كلمة لب أيضا على العقل، نقول ذلك الرجل لبيب، بمعنى عاقل.
والعاقل هو من يدرك الأشياء بعقله وفهمه السليمين، فيتدبر ويتأمل ويتفكر في الاشياء.

لب في القرآن الكريم

وردت كلمة لب، في صيغة الجمع الألباب، في ستة عشر موضعا في القرآن الكريم:

  1. قال تعالى: ( وَلَكُمْ فِي الْقِصَاصِ حَيَاةٌ يَا أُولِي الْأَلْبَابِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ ). البقرة. 179
  2. قال سبحانه: ( وَمَا يَذَّكَّرُ إِلَّا أُولُو الْأَلْبَابِ) البقرة.269.
  3. قال تعالى : ( لَقَدْ كَانَ فِي قَصَصِهِمْ عِبْرَةٌ لِأُولِي الْأَلْبَابِ ). يوسف.111.
  4. قال سبحانه: ( إِنَّمَا يَتَذَكَّرُ أُولُو الْأَلْبَابِ ). الرعد. 19.
  5. قال تعالى: ( ولِيَعْلَمُوا أَنَّمَا هُوَ إِلَٰهٌ وَاحِدٌ وَلِيَذَّكَّرَ أُولُو الْأَلْبَابِ ) إبراهيم. 52.
  6. (أُولَٰئِكَ الَّذِينَ هَدَاهُمُ اللَّهُ وَأُولَٰئِكَ هُمْ أُولُو الْأَلْبَابِ) الزمر. 18.
  7. (لِيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُولُو الْأَلْبَابِ ) ص. 29.
  8. (هُدًى وَذِكْرَىٰ لِأُولِي الْأَلْبَابِ) غافر. 54.
  9. (وَمِثْلَهُمْ مَعَهُمْ رَحْمَةً مِنَّا وَذِكْرَىٰ لِأُولِي الْأَلْبَابِ) ص . 43. 
  10. (إِنَّمَا يَتَذَكَّرُ أُولُو الْأَلْبَابِ) الزمر . 9
  11. (فَاتَّقُوا اللَّهَ يَا أُولِي الْأَلْبَابِ الَّذِينَ آمَنُوا) الطلاق. 10.
  12. إِ (إنَّ فِي ذَٰلِكَ لَذِكْرَىٰ لِأُولِي الْأَلْبَابِ) الزمر . 21
  13. (إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلَافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لَآيَاتٍ لِأُولِي الْأَلْبَابِ) آل عمران . 190
  14. (فَاتَّقُوا اللَّهَ يَا أُولِي الْأَلْبَابِ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ ) المائدة. 10
  15. (وَتَزَوَّدُوا فَإِنَّ خَيْرَ الزَّادِ التَّقْوَىٰ وَاتَّقُونِ يَا أُولِي الْأَلْبَاب) البقرة. 197
  16. (يَقُولُونَ آمَنَّا بِهِ كُلٌّ مِنْ عِنْدِ رَبِّنَا وَمَا يَذَّكَّرُ إِلَّا أُولُو الْأَلْبَابِ ) آل عمران. 7

شاهد أيضاً

مدينة سويسرية فطحل

مدينة سويسرية فطحل حل لغز 203 من لعبة فطحل مدينة سويسرية : زيورخ “ملاحظة: جميع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *