تقنيةهاردوير

كيف تختار أفضل معالج لجهازك بشكل صحيح؟

يريد بعض الأشخاص أحيانا أن يشترو جهاز كمبيوتر جديد أو يرودون ترقية المعالج أحيانا، ولهذا خصصنا هذا المقال عن المعالج من أجل معرفة اختيار المعالج الأنسب لجهاز الكمبيوتر والذي سنتعرف فيه عن كل ما يخص المعالج بما في ذلك وظائف المعالج واسعار البروسيسور، كما سنقدم لكم طرق قراءة خصائص المعالج وسرعة المعالج المناسبة ولا ننسى تعريفكم بماهية معنى سرعة المعالج وغيرها من المحاور التي يمكنك الاطلاع عليها.

وقبل ذلك نود تذكيركم ببعض المواضيع المميزة التي تناولناها في السابق وأهما موضوع أيهما أفضل في تصنيع كروت الشاشة ADM أم Nvidia؟ وكذا موضوع ما الفرق بين معالجات AMD و Intel؟ وأيهما أفضل؟ وهي مواضيع مميزة ستفيدك بلا شك في الكثير.

ما هو المعالج CPU؟

المعالج هو أحد مكونات الحاسوب التي تقوم بتفسير التعليمات ومعالجة البيانات التي تتضمنها البرمجيات، وبالإضافة للذاكرة الرئيسية ووحدات الإدخال والإخراج من أهم مكونات الحواسيب الدقيقة الحديثة، وله عدة تسميات تدل على جزء الحاسوب الذي يقوم بمعالجة البيانات والتعامل مع المدخلات والمخرجات والعمليات الحسابية اللازمة للاستفادة منها يمكنك أن تعرفه بها وهي كما يلي

  • المعالج الدقيق
  • المعالج الصغري
  • البروسيسور Processor
  • وحدة المعالجة المركزية CPU-Central Processing Unit.

يعرف معالج الكمبيوتر بكونه دائرة إلكترونية موجودة داخل جهاز الكمبيوتر، وهو المسؤول عن معالجة الأوامر التي تصدر من المستخدم لتحولها إلى لغة الصفر واحد (0/1) لكي يستطيع معالجتها بمساعدة العديد من الخوارزميات المعقدة داخل هذا المعالج، وبالتالي يتم تحويلها الى بيانات لكي تتمكن من قرائتها وبثها لك على الشاشة سواء مقطع فيديو أو سماعها كمقطع صوتي وكذا دواليك، ويتواجد المعالج بسرعات وأشكال عديدة ضمن أغلب الأجهزة الإلكترونية سواء كان الحديث عن الكمبيوترات المنزلية أو الحواسيب المحمولة أو الهواتف المحمولة.

كيف يعمل المعالج

من الأشياء المبدئية التي يجب عليك معرفتها أن المعالج يتكون من عدد هائل من الترانزستورات أو أنصاف النواقل التي يمكن أن تكون مفعلة أو غير مفعلة

  • رمز المفعلة برقم 1
  • رمز غير المفعلة رقم 0

    وتعتبر هذه هي الوسيلة أو الأداة التي يقرأ بها الحاسوب البيانات عن طريق توظيف مبادئ الجبر البوليني أي عنصري الصح والخطأ، ومع تطور التقنيات أصبح حجم أنصاف النواقل أصغر وأصبح بالإمكان وضع الملايين منها في مساحة صغيرة لا تتجاوز بضع السنتمترات أو الملمترات في بعض الحالات.

ملاحظة: يصف العديد المعالج بكونه آلة حاسبة سريعة بما يكفي للقيام بالعديد من العمليات الحسابية المعقدة بفترة زمنية قصيرة جدا، ونواتج هذه العمليات يتم إرسالها لأجزاء الكمبيوتر الأخرى التي تحولها من جديد إلى معلومات يمكن للإنسان فهمها وتلقيها.

مكونات المعالج CPU

يتضمن المعالج جزء يقوم بتخزين نوع معين من البيانات الصغيرة يدعى السجل ويمكنه استغلال ذاكرة الوصول العشوائية للوصول لكميات أكبر من البيانات بسرعة، ويتكون المعالج من جزئين رئيسيين هما كما يلي

  • وحدة المعالجة CU-Control Unit وتقوم بتنظيم تنفيذ العمليات وتتحكم بالتوصيلات بين المعالج وأجزاء الكمبيوتر الأخرى وبالتوصيلات المرتبطة بوحدة الحساب والمنطق.
  • وحدة الحساب والمنطقALI -Arithmetic and Logical Unit، وتقوم كما يشير اسمها بالعمليات الحسابية والمنطقية اللازمة لمعالجة البيانات وتتضمن هذه العمليات الجمع والطرح والمقارنة المنطقية.

ما هي نواة المعالج

تعبر نواة المعالج عن عدد الوحدات القادرة على معالجة البيانات وأداء العمليات الحسابية والتعليمات داخل المعالج، وهو الشيء الشبيه الى Threads في كروت الشاشة كما أن زيادة عدد الأنوية يسمح للمعالج بالقيام بالمزيد من المهام في الوقت ذاته ولكنه لا يرفع بالضرورة من أداء المعالج وإنما يسمح له بتنفيذ المزيد من العمليات في الوقت ذاته فحسب.

ملاحظة: أداء المعالج يعتمد على معايير كثيرة منها السرعة والذاكرة المخبأة والذاكرة العشوائية وغيرها.

أهم خصائص المعالج التي يجب معرفتها

ما هي خصائص المعالج التي يجب عليك معرفتها؟

1- عدد أنوية المعالج Processor Core

عدد أنوية المعالج Processor Core مه أهم الخصائص التي تميز المعالج، والمعالج لا يمكنه أن يقوم بأكثر من عملية حسابية في آن واحد نظرا للاعتماد على النظام الثنائي كما شرحنا سابقا، وهو الشيء الذي يؤدي الى بطء معالجة البيانات لهذا تساعد الأنوية التي هي عبارة عن تقسيم المعالج الواحد إلى عدة أجزاء والذي يسمى بالمعالج متعدد الأنوية Multi-Core CPU، وكلنا زاد عدد الأنوية كلما زادت عدد العمليات التي يقوم بها المعالج.

2- ذاكرة المعالج المخبأة Processor Cach

بالنسبة لذاكرة المعالج المخبأة Processor Cach فهناك نوعان من البيانات المخزنة على الحاسوب

  • البيانات الدائمة وهي التي تكون مخزنة على الأقراص الصلبة.
  • البيانات المؤقتة وهي التي يتم تخزينها في الذاكرة العشوائية الرام والتي تحذف بمجرد إغلاق الحاسوب.
  • هناك نوع ثالث بالنسبة للمعالج خاص به يسمى بالذاكرة المخبأة أو الكاش.

ملاحظة: توجد ذاكرة الكاش داخل المعالج وتكون مساحتها صغيرة تقاس بالميجابايت ويتم تخزين أكثر المعلومات التي تستخدمها على الحاسوب في هذه الذاكرة لكي لا يضطر المعالج للذهاب والحصول عليها من الرام.

3- عدد مسارات المعالج Processor Threads

تقنية التوازي Hyperthreading تقوم على قدرة الأنوية على القيام بشيئين مختلفين في نفس الوقت، وقد يختلط مصطلح الأنوية والمسارات على بعض الأشخاص، فالأنوية تمكن المعالج من القيام بعدة عمليات في آن واحد بينما تمكن المسارات من العمل على شيئين مختلفين في وقت واحد، وهذه التقنية من التقنيات الهامة والتي لا سيما تساعد على أداء أقوى لمعالج.

4- سرعة المعالج Frequency

إن تردد المعالج أو ما يطلق عليه تربو كما في معالجات إنتل يعبر عن سرعة إكمال دورة واحدة والمسمات Intractions Per Clock وهي السرعة التي تقاس بالهرتز وبوحدة الجيغا، وكلما زادت سرعة المعالج كلما كان ذلك أفضل رغم أن هذا ليس صحيحا في جميع الحالات ولكن غالبا ما يكون هو نفس الشيء.

خصائص هامة أخرى للمعالج

كما ذكرنا في السابق أنه هناك الكثير من الخصائص الهامة فقد ذكرنا أهمها، وهنا نأتي لذكر بعض الخصائص الهامة الأخرى الخاصة بالمعالج، وهذه الخصائص تعتبر عناصر ثانوية يجب عليك مراجعتها قبل شراء المعالج بجانب سعر العالج وكذا سرعة المعالج وغيرها.

1- نظام تبريد المعالج

وظيفة هذا النظام هو تشنيت الحرارة المولدة من البروسيسور وكلما انخفظ معدل TDP أي طاقة التصميم الحرارية كلما كان أفضل، ﻷن هذا لا سيما يشير إلى انخفظ الطاقة المولدو من المعالج، وهو الشيء الذي يعني سهولة تبريد المعالج وضمن عمله الدائم.

2- البطاقات الرسمية المدمجة Integrated GPU

يحمل المعالج بشكل دائم كارت الشاش داخلي يكون مسؤول عن عملية معالجة الجرافيك، وهي تعتبر قطعة مهمة خاصة إذا لم تكن تنوي شراء كارت شاشة خارجي وكلما زادت كفاءة وقدرة هذه القطعة كلما كان أفضل، كما نشير الذكر على أن معالجات AMD تتفوق في هذه القطعة على أغلبية المعالجات الأخرى.

3- توافق المعالج مع الماذربورد Motherboard

يجب عليك التأكد من أن توجه اللوحة الأم الماذربورد Motherboard يدعم البروسيسور الذي قمت باختياره وأنه متوافق مع السوكيت Socket وبالتالي يمكنك البحث عن لوحة التحكم أو نوع الجهاز الذي يتناسب معك باستخدام أحد الأدوات في ذلك مثل برنامج Speccy.

4- كسر سرعة المعالج

لا تعمل جميع المعالجات بالكاق القصوى التي تدعمها، بحيث يأني هنا دور عملية كسر الشاشة ويتم تجاوز نظام الحماية في البروسيسور للحصول على الطاقة القصوى التي يمكنه العمل بها.

ملاحظة: لا تدعم جميع المعالجات هذه التقنية لذا إن كنت تريد الاستفادة منها فاحرص على وجودها في القطعة التي ستشتريها.

نسخة 32 Bit أو 64 Bit

تدعم هذه المعالجات أي عدد من الأنوية بالإضافة إلى أي حجم من الرام بحيث يمكنك تشغيل أنظمة التشغيل عليها سواء 32بت أو 64 بت، أما بالنسبة لمعالج 32 بت فلا يدعم سوى أنظمة التشغيل 32 بت وأكبر مساحة يدعمها هي 4 جيجابايت.

كيف أعرف جيل المعالج

لكل شركة من شركات المعالجات طريقة خاصة في تسمية أجيال وطرازات المعالجات، يجدر الانتباه أن جيل المعالج أو الإصدار يعتبران طريقتين سريعتين لمعرفة أداء المعالج ولكن لا يمكن الاعتماد على الجيل والإصدار وحدهما لتحديد المعالج الأفضل أداءً بين معالجين؛ المكان الأفضل لمعرفة هذا هو مواقع المقارنات بناء على تجارب المستخدمين والتي سنذكرها لاحقا.

☆☆☆ الى هنا يكون موضوعنا قد انتهى، ونتمنى أن تستفيدو حق استفادة من هذا الموضوع المتواضع الذي استطعنا ولله الحمد شمله بكافة المعلومات التي ستفيدك في هذا المجال بشكل كبير، وفي الأخير لا تنسو وضع بصمتكم إن أعجبكم الموضوع وتشاركونا آرائكم ☆☆☆

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *