قصص الديب ويب

الديب ويب
الديب ويب

ما هو الديب ويب وما الفرق بينه وبين الدارك ويب؟ وما هي طرق الدخول إليه، ما القصص الغريبة في الديب ويب؟

كل هذه الأسئلة سنجيب عنها في هذا المقال، معلومات مثيرة قصص خطيرة لم تسمع بها، جرائم بشعة.

  1. ماذا يعني الديب ويب
  2. طرق الدخول الى الديب ويب
  3. الدارك ويب
  4. قصص الديب ويب
    1. التحدي القاتل:
    2. من الديب ويب الى المصحة العقلية:
    3. الغذاء المرعب:
    4. الرجل العادي وتاجر المخدرات:
    5. الشهرة بعد التعذيب

إقرأ أيضا:

تابع حتى الأخير لتتعرف على قصص حقيقية حدثت مع أشخاص حقيقيين، الأخيرة ستصدمك

ماذا يعني الديب ويب

الديب ويب
الديب ويب

يعد الديب ويب من الأشياء التي كثر عنه الكلام في الآونة الأخير  لماذا هذا الاهتمام؟ يعتبر الديب ويب جزء من الأنترنيت لكنه جزء كبير جدا يحتل قرابة 95 بالمئة من مساحة الأنترنيت، لكن المثير في هذا النوع من الأنترنيت أنه لا ينكن الوصول اليه بسهولة حيث أن متصفحات جوجل وياهو وغيرها، لا تنفع مع الديب ويب، ولا يمكن استخدامها كطريق اليه. يستعمل الديب ويب متصفحات خاصة للوصول إليه وقد كتبنا مقالة خاصة بهذه المتصفحات متصفح للديب ويب كما نشرنا مقالة أحرى خاصة بمتصفحات الديب ويب تدعم المقالة السابقة شاهد أيضا متصفح الديب ويب.

طرق الدخول الى الديب ويب

كما قلنا فالديب ويب يحتاج الى متصفحات خاصة للولوج اليه، السر في ذلك، هو أن هذه المتصفحات تحفظ هوية المستعملين وتضمن حرية التصفح دون العثور على الهوية الشخصية، إضافة الى أنها أكثر أمانا.
هناك طرق عديدة للدخول الى الديب ويب، وذلك يعتمد على المتصفح الخاص، يعتبر متصفح تور المتصفح المشهور للدخول الى الديب ويب، لأنه يتوفر عل عدة مزايا.

لمعرفة المزيد حول طرق الدخول الى الديب ويب إقرأ أيضا كيفية الدخول على الديب ويب

الدارك ويب

هو الجزء الأكثر غموضا في الديب ويب كما يعتبر أخطر ما يمكن أن تجده داخل الديب ويب، تكمن خطورة الدارك ويب في المواقع الموجودة عليه، حيث يمكن أن نعثر داخل الدارك ويب على كل المواقع المخالفة للقانون. تنقسم هذه المواقع بين:

  • -مواقع تجارة المخدرات
  • -مواقع تجارة السلاح بجميع أنواعه
  • مواقع اختطاف الأطفال واغتصابهم
  • -مواقع طهي النساء
  • -مواقع التعذيب
  • -مواقع بيع الأعظاء البشرية
  • -مواقع القتلة المأجورين وغيرها

قصص الديب ويب

من القصص التي رويت على لسان أصحابها والتي جعلتهم يقررون عدم الدخول الى الديب ويب مجددا، هي هذه القصص المرعبة التي سنوردها لكم. إذا قرأتم القصص كاملة أنا متأكد أنكم ستقررون عدم الدخول الى الديب ويب أنتم أيضا.

التحدي القاتل:

يحكي أحد الأشخاص قصته مع الديب ويب، وكيف تعرض للإبتزاز، وقد جاء على لسان هذا الشخص، يقول” كنت من محبي الألعاب، وقد سمعت بلعبة الحوت الأزرق، أثارت انتباهي وقررت الدخول الى الأنترنيت للبحث عنها، بعد أن عدت الى المنزل، اتجهت مباشرة الى الحاسوب الخاص بي، فتحته وبدأت البحث عن لعبة الحوت الأزرق، لكن اللعبة لم تكن متوفرة في الأنترنيت، وجدت بعض الإشارات تقول أن اللعبة متوفرة على الديب ويب، لم أكن أعلم حينها شيئا عن الديب ويب، قررت البحث عنه، حتى أتمكن من الدخول اليه، بعد أن علمت أنه يحتاج الى متصفح خاص هو تور، قمت بتنزيله ثم دخلت الى الديب ويب بحثا عن لعبة الحوت الأزرق، كنت قد سمعت سابقا أن هذه اللعبة خطيرة، لكن هذا زادني شغفا بالتعرف عليها، إخترت أحد المواقع الخاص بالألعاب دخلت عليه، طلبوا مني التسجيل، قمت بذلك، لكني لم أذكر أية معلومة شخصية تخصني كي أحمي نفسي عدا اسم المدينة، وقد كان هذا أخطر ما فعلت.

بدأت اللعبة، التحدي الأول “إصفع شخصا في الشارع بقوة”، لم أستطع فعل ذلك، فقمت بالإتفاق مع صديقي لتصوير الفيديو في يوم الغد صورنا الفيديو التمثيلي أنا وصديقي.
التحدي الثاني طلبوا مني العودة الى نفس المكان لأجد فيه ورقة مكتوب عليها التحدي الثالث. أصابتني نوبة من الرعب خصوصا بعد معرفتهم للمكان الذي صورت فيه الفيديو الأول، حينها علمت أنهم اخترقو حاسوبي وعرفوا معلوماتي الخاصة وأحسست بخوف شديد لذلك قمت بإنهاء التحدي وأغلقت الحاسوب وققرت عدم العودة الى هناك لكن الخوف لم ينتهي، وبقي ذلك الأمر يرعبني لفترة طويلة.

من الديب ويب الى المصحة العقلية:

يحكي أحد الأشخاص قصته مع الديب ويب، حيث يقول بأن الديب ويب سبب له مرضا نفسيا ألزمه البقاء في المصحة لوقت طويل، السبب في ذلك هو أن هذا الرجل كان من مدمني مشاهدة الإباحية وهذا جاء على لسانه، يضيف أنه دخل الى أحد مواقع الإباحية داخل الديب ويب، فأناره أحد المواقع لممارسة الجنس على الأطفال الصغار قرر مشاهدته، وكأنه فلم إباحي مسجل لكن ما سيتفاجأ به هذا الشخص كما يقول أن الفيديوهات لم تكن تمثيلا، بل كانت فيديوهات حقيقية، تظهر أطفالا لم يتجاوزا العاشرة من عمرهم، يتعرضون للاغتصاب وإباحية بالقوة وبنوع من السادية، يظهر الأطفال المساكين يبكون ويعانون من جراء هذه الأفعال. كل هذه المشاهد أثرت في نفسية هذا الشخص وجعلته يصاب بمرض نفسي حاد ألزمه زور على إثره المصحة.

الغذاء المرعب:

يحكي شخص آخر قصته مع الديب  يقول ” بينما كنت جالسا أتصفح في حاسوبي، دخلت الى بعض المواقع داخل الديب ويب وتصفحت بعضها، ليس بهدف الشراء، بل فقط من باب الفضول المعرفي دخلت الى عدة مواقع كان من بينها مواقع لبيع المخدرات وبيع السموم وغيرها. بعد أن شعرت بالتعب قررت أخذ وجبة غذاء دون الذهاب الى المنزل، لكن الخطأ الذي ارتكبت هو أني تركت الموقعم فتوحا، بعد أن تناولت الغذاء، عدت لفتح حاسوبي مجددا، إذ بي أتفاجأ بصورة لي في المكان الذي تناولت فيه الغذاء، أصابتني نوبة من الخوف تواصلت مع الشخص المجهول الذي نشر الصورة بدأ يستفزني ببعض الكلمات، حينها أغلقت الموقع على الفور وقمت بفرمته الحاسوب والهاتف لأنه كان متصلا بالحاسوب. ومنذ ذلك الوقت، قررت عدم الدخول الى الديب ويب مجددا.

الرجل العادي وتاجر المخدرات:

عرض برنامج ناسيونال جيوغرافيك برنامجا وثائقيا، حول الديب ويب، وقد حاول طاقم البرنامج التواصل مع أحد تجار المخدرات الذي يعمل داخل الديب ويب. قبل الرجل مقابلة الطاقم بعدة شروط، من بينها، أن يظهر بوجه مخفي، وألا يصرح بهويته، بعد ذلك تمت المقابلة، وبعد أخذ ورد في الكلام قال الرجل المجهول أنه يعمل عملا مشروعا في الواقع، يعيل به  عائلته، أما تجارة المخدرات من داخل الديب ويب، فيقوم به فقط كعمل ثانوي ولكي يكسب دخلا إضافيا. هذه القصة بينت سرية العمل داخل الديب ويب وكشفت خطورته أيضا.

الشهرة بعد التعذيب

أوردت بعض المواقع الأجنبية قصة فتاة تحولت من رهينة الى مشهورة، اختطفت هذه الفتاة من طرف أحد مواقع المتاجرة في الأطفال داخل الديب ويب، وكما هو معروف فإن مثل هذه المواقع تقوم باغتصاب الأطفال وتعذيبهم، لكن هذه الفتاة بعد أن اختطفت تم تعليمها ممارسة الجنس، بطرق مختلفة وطرق احترافية، وكانت لا تزال في سن الثالث عشر، وبعد أن أصبحت محترفة في ممارسة الجنس، أصبحت تخرج لممارسة الجنس تحت الطلب، حيث أن شخصيات كبيرة معروفة كانت تطلب هذه الطفلة من أجل ممارسة الجنس، فكانت تسافر بين الدول من أجل ممارسة الجنس.

كل ما أوردناه هنا هو قصص حقيقية رواها أشخاص حقيقيون.

لذلك فالمجازفة بالدخول الى الديب ويب بدون معرفة تامة بأسراره قد يعرضك للخطر، لذلك تجنب ذاك قدر الإمكان

شاهد أيضاً

الديب ويب

الغرفة الحمراء الديب ويب

الديب ويب كيف سيكون رد فعلك إذا شاهدت أطفالا أبرياء يغتصببون ويعذبون بأبشع الطرف ويقتلون …

Subscribe
نبّهني عن
guest
1 تعليق
Inline Feedbacks
View all comments
trackback

[…] قصص الديب ويب […]