أدويةصحةطب الأعشاب

علاج ضعف الرحم بالأعشاب

علاج ضعف الرحم بالأعشاب

مرحبا بجميع السيدات

بما أنكي هنا إلا وتبحثين عن حل فعال لمشكل ضعف بطانة الرحم، كي لا أخفي عنكي هذا المشكل الصحي هو جد منتشر وتعاني منه الالاف من النساء عبر العالم، وكما نعلم فبطانة الرحم هي ضرورية خاصة في دوة الطمث الطبيعية وكذلك مرحلة الحمل الناجح فالطبقة الأعمق فر الرحم تسمى بطانة الرحم، وهي التي تعمل على تغذية الجنين في فترة أثناء الحمل.

لهذا على المرأة أن تكون بطانة رحمها من حيث السمك تبلغ 8 ملليمتر على الأقل ويسمى أي سمك أقل من 7 ملليمتر ببطانة الرحم الرقيقة، مشكل بطانة الرحم كما أشرنا الالاف من النساء يعانون منه، وقد سبق لنا وأن تطرقنا إلى موضوع علاج مشكل سماكة الرحم بالأعشاب، يمكني الإطلاع عليه من هنا++علاج سماكة الرحم بالأعشاب

فبعد تقديم جميع الحلول لتفتيح المناطق الحساسة وتبيضها بإستخدام الفازلين في الموضوع السابق، ولكي أن تطلعي عليه من هنا++تجربتي مع الفازلين للمنطقة الحساسة، تجربتي مع الفازلين والنشا للمنطقة الحساسة، اليوم سنقدم جميع الحلول للقضاء على مشكل ضعف بطانة الرحم لذا المرأة، بدايا بإقتراح مجموعة من الأعشاب الطبيعية والفعالة، وكذا النصائح المهمة لتفادي الوقوع في هذا المشكل الصحي.

علاج ضعف بطانة الرحم بالأعشاب

أحسن علاج يمكن اتباع هو العلاج الطبيعي، فمعظم الأدوية المصنعة يتم اشتقاقها من الأعشاب، لذا إذا كنتي تعانين من مشكل ضعف بطانة الرحم، فقط جربي هذه الأعشاب، فالأكيد أنها ستأتي أكلها:

أوراق وجذور نبات القراص: من أهم الأعشاب التي ينصح بها الكثير من الأطباء هي أوراق نبات القراص، إذ تساعد هذه الأخير في زيادة تدفق الدم في مجموعة من أجزاء الجسم، مما يجعله قادر على تقوية الشعر، الجلد والأظافر، وبهذا يتم التقليل أيضا من مستقلبات الإستروجين  الضارة في الجسم، والتي تسبب ضعف بطانة الرحم للمرأة.

جذور نبات الماكا: لها فوائد كثرة خاصة لهذا المشكل، فهي تساعد على التقليل من الإصابة ب الأعراض المصاحبة لسن الأمل مثل الهبات الساخنة والتعرق الليلي، زد على لك فهي تقوم بموازنة مستويات هرمون الإستروجين.

البرسيم الأحمر: تساعد هذه العشبة على علاج مشكل بطانة الرحم، فهي تحتوي على مركبات لها تأثير مشابه للإستروجين في الجسم.

حشيشة الملاك الصينية: هذه العشبة يطلق عليها في الطب الصيني منشط الدورة الدموية، إذ تزيد من تدفق الدم إلى جميع الاعضاء التناسلية، كما تقوم بتقوية الرحم وتوازنه عن طريق تنظيم الهرمونات، بهذا يتم بناء بطانة رحم اقوى.

عشبة الرحمانية: أكيد أن هذه العشبة يعرفها الكثير، فهي تستخدم مند القديم، تعمل على إرخاء عضلات الرحم للتخلص من الانقباضات المسببة للألم، لها وظيفة أخرى وهي زيادة تغذية الدم إلى الرحم وتقوية بطانته.

عشبة الكمالية أو الخميلة: لماذا ينصح بهذه العشبة؟ ببساطة لأنها ذات تأثير جد كبير على تقوية وتعزيز الرحم وكذا باقي الأعضاء التناسلية، كما انها تعمل على تنظيم فترات وكمية الحيض.

أعشاب أخرى لعلاج مشاكل قد تصيب الرحم مثل بطانة الرحم الهاجرة:

البابونج: أحد أكثر الأعشاب شعبية ينصح به عدد من الأخصائين في مجال التداوي بالأعشاب، قدرة هذه العشبة تتجلى في خصائصها المهدئة، إذ لها القدرة الكبيرة على التقليل من نمو الأنسجة الرحمية التي تضعف بطانة الرحم.

الزنجبيل: الزنجبيل من الأعشاب النقية والمهمة خاصة للنساء فهو يعمل على تنظيف الرحم وتطهير الرحم ثم تخليصه من أي التهابات أو زيادة في تدفق الدم له.

أوراق التوت: أوراق التوت هي من المغذيات  الغنة جدا والمضادات الأكسدة التي تعمل على زيادة تدفق الدم والأكسجين إلى بطانة الرحم، وهذا يساهم في تقويتها وتخفيف أعراض ما قبل الحيض وتقليل وقت المخاض وتقليل استخدام محفزات الولادة الإصطناعية.

إليك أيضا: تجربتي مع المسك الأسود للعين

نصائح عند تناول الأعشاب لعلاج ضعف بطانة الرحم

الآن سنحاول تقديم أهم النصائح التي على النساء التي تعاني من مشكل ضعف بطانة الرحم العمل بها، خاصة بعد اتباع العلاج بالأعشاب التي قمنا بذكرها أعلاه، هذه النصائح تتضمن بعض الاستراتيجيات المهمة فور أخد الأعشاب كعلاج:

  • عليكي أن تعلمي أن الأعشاب تستخدم وتأخد كمكمل للعلاجات التقليدية وليس استخدامها كبديل.
  • من الضروري قراءة التعليمات الواردة على العبوة وتطبيقها بالتفصيل، من طرف الشركة المنتجة.
  • كما لا يجب أخد أكثر من الجرعة المحددة والمدونة في العبلة، فهذا قد يسبب أعراض جانبية وخيمة.
  • عليكي بتجربة كل عشبة في اليوم، لا ينصح تجربة أكثر من واحدة، كي يسهل عليك متابعة النتائج وعه اكتشاف الاثار الجانبية.

نصائح للمحافظة على صحة بطانة الرحم وجداره

بما أن مشكل تضخم أو ضعف بطانة الرحم، هو مشكل صحي تعاني منه الالاف من النساء، فلا بد أخد الحيطة والحذر من الأول، وتجنب جميع الأمور التي قد تؤدي إلى هذا المشكل الصحي، وعليه إليكي بعض النصائح المهمة للمحافضة على صحة بطانة الرحم وجداره، من التقرص أو التضخم:

فل تعلمي سيدتي أن المنتجات المصنعة، أغلبها تحتوي على هرمون الإستروجين الصناعي وبالتالي تعرقل توازن الهرمونات في جسمك، لذا حاولي تجنبها قدر المستطاع.

أنصحكي بتناول الوجبات الغنية بالأوميغا3 خاصة الأسما، لأنها تساهم في إزالة المواد المسببة للإنقباضات في الرحم.

عليكي أيضا بالتعود على ممارسة التمارين الرياضية الخاصة بعضلات الحوض.

يفضل ألا تتناولي حبوب منع الحمل، وإستعمال الطرق الأخرى لمنع الحمل.

أيضا عليكي ألا تقومي بحبس البول في المثانة، لأن هذايؤدي لنشوء ضغط على مستوى الرحم مما يعرضه للتحرك من موضعه السليم.

من المهم الإهتمام بالوزن والحفاظ عليه كذلك، أيضا التخلص من الوجبات المليئة بالدهون لأنها تساعد في حدوث خلل في هرمون الاستروجين.

من الأشياء التي عليكي تجنبها أيضا هو الجلوس لفترات أطول لأنه مضر بالصحة خاصة المناطق الحساسة كالرحم، فالجلوس لفترات أطول يسبب خلل في الدم المتدفق إلى الرحم ومعه الزيادة في وقوع تضخم بطانة الرحم.

إستعمال زيت الورد العطري في تدليك منطقة البطن، هذا يساهم في تقليل تقلصات الرحم.

الأهم هو الحرص على جعل منطقة الرحم دافئة في أوقات الدورة الشهرية.

إقرأ أيضاً: علاج سماكة بطانة الرحم جابر القحطاني

خلاصة

نكون بهذا قد أنهينا تفاصيل موضوعنا هذا حول علاج المشكل الصحي الخاص ب ضعف بطانة الرحم بالأعشاب، كما رأينا يمكنكي التغلب على هذا المشكل فقط باتباع العلاج الطبيعي عن طريق الأعشاب التي قمنا بإقتراحها، كما يمكني الأخد بالنصائح لأنها جد مهمة في تجنب مشكل ضعف بطانة الرحم، أو القضاء عليه في حالة الإصابة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *