اسلام

عدد أبواب الجنة:

محتويات:

1.عدد أبواب الجنة:
2.تفسير أسماء أبواب الجنة:
3.صفات أهل الجنة:

1.3.الرجال:
2.3.النساء:
3.3.المولودون في الجنة:
4.3.الغلمان:
4.الجنة:

1.عدد أبواب الجنة:

عدد أبواب الجنة هو 8 أبواب، ولم يذكر في القرآن عدد أبواب الجنة قال الله تعالى {جَنَّاتِ عَدْنٍ مُفَتَّحَةً لَهُمُ الأَبْوَابُ مُتَّكِئِينَ فِيهَا يَدْعُونَ فِيهَا بِفَاكِهَةٍ كَثِيرَةٍ وَشَرَابٍ} وقال الله تعالى فى سورة الزمر {وَسِيقَ الَّذِينَ اتَّقَوْا رَبَّهُمْ إِلَى الْجَنَّةِ زُمَراً حَتَّى إِذَا جَاءُوهَا وَفُتِحَتْ أَبْوَابُهَا وَقَالَ لَهُمْ خَزَنَتُهَا سَلامٌ عَلَيْكُمْ طِبْتُمْ فَادْخُلُوهَا خَالدِين}، ولكن قد ذكر في بعض الأحاديث أربعة منها قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :(من أنفق زوجين في سبيل الله نودي من أي أبواب الجنة يا عبد الله هذا خير، فمن كان من أهل الصلاة دعي من باب الصلاة، ومن كان من أهل الجهاد دعي من باب الجهاد، ومن كان من أهل الصيام دعي من باب الريان، ومن كان من أهل الصدقة دعي من باب الصدقة) قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: {مَنْ قَالَ: أَشْهَدُ أَنّ لاَ إِلَهَ إِلاّ الله وَحْدَهُ لاَ شَرِيكَ لَهُ، وَأَنّ مُحَمّدا عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ، وَأَنّ عِيسَىَ عَبْدُ اللّهِ وَابْنُ أَمَتِهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إِلَى مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِنْهُ، وَأَنّ الْجَنّةَ حَقّ، وَأَنّ النّارَ حَقّ، أَدْخَلَهُ الله مِنْ أَيّ أَبْوَابِ الْجَنّةِ الثّمَانِيَةِ شَاءَ”}، أما الأربعة الاخرى أشير إليها في بعض الأحاديث والتي هي باب الأيمن، باب الكاضمين الغيظ والعافين عن الناس، باب الراضين، وباب التوبة.

2.تفسير أسماء أبواب الجنة:

  • باب الصلاة: هو باب العباد الذين يكثرون من الصلاة.
  • باب الجهاد: هو الباب المجاهدين في سبيل الله.
  • باب الصدقة: هو الباب المتصدقين وأصحاب الزكاة.
  • باب الريان: هو الباب الذي لايدخل منه أحد غير الصائمون يوم القيامة.
  • باب الأيمن: هو الباب الشفاعة.
  • باب التوبة: هو الباب خاص بالتائبين ويقال أنه باب نبينا الكريم -عليه الصلاة والسلام- كما انه باب مفتوح ولا يغلق منذ أن خلقه الله -عز وجل- وسيغلق يوم طلوع الشمس من مغربها، ويفتخ يوم القيامة.

3.صفات أهل الجنة:

1.3.الرجال:

يبعثون على عمر الثالثة والثلاثون كعمر يوسف، وعلى صورة أبيهم آدم -عليه السلام-، وبقلب كقلب أيوب -عليه السلام-، ولسان سيدنا محمد، كما أنهم لا ينامون ولا يموتون.

2.3.النساء:

يوجد صنفين من نساء الجنة وهن:

1.نساء الدنيا المؤمنات:

وهن نساء يدخلن برحمة الله إلى الجنة، بصفتهن ملكات الجنة، واكمل وأشرف وأجمل وأفضل من حور العين، كما ان الله تعالى قد أعد لهن قصورا ونعيما رغدا، وأعطاهن الله تعالى شبابا غير منقطع.

2.الحور العين:

وهن خلقن للرجال من أهل الجنة، وجاء وصفهن في كتابه تعالى، في سورة الرحمن، والصافات، والواقعة، ويصفن بالجمال والنعومة.

3.3.المولودون في الجنة:

الذين حرمو من الإنجاب في دنيا، رحمة من عنده.

4.3.الغلمان:

وهم خلق من خلق الجنة وخدمها الصغار، ويعدون من تمام نعيم لأهلها، وكل من رآهم يدخله البهجة والسرور.

4.الجنة:

وهي مكان خلقه الله تعالى لعبادئه المؤمنين، وذلك بعد حسابهم يوم القيامة، وهي دار النعيم الذي لا نقص فيها ولاحزن، وهي مكافأة من عنده تعالى للعباده الصالحين، بحيث فيها الأشجار والأنهار والعيون، والثمار، وكل ما يجعل الإنسان في نعيم وفرح وراحة، كما أن فيها درجات متفاوتة، أعلها جنة الفردوس الأعلى، التي اول من يدخلها الرسول -صلى الله عليه وسلم- ويشفع بعد ذلك للمؤمنين بدخولها، مفتاحها لا إله إلا الله محمد رسول الله، والأعمال الصالحة التي يعمل بها العبد في دنياه.

اظهر المقال كامل (...)

مقالات ذات صلة مختارة لك 🔥🔥

Subscribe
نبّهني عن

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments