شبكة الانترنت هي الجزء

شبكة الإنترنت

هي الجزء من اللغات الجديدة التي يتواصل بها العالم، لتناقل ومشاركة المعلومات والبيانات، الشخصية أو الحكومية أو تجارية أو أكاديمية، عبر مختلف الوسائط وألياف ضوئية أو تقنيات لا سلكية، تشمل هذه الشبكة القطاع العام والخاص.

إقرأ أيضا: ما وجه التشابه بين عنوان url وعنوان ip للشبكة العنكبوتية

من يتحكم في الإنترنت

قد يطرح هذا السؤال في ذهنك يوما، وتسأل هل الإنترنيت، مثله مثل باقي شركات المتعلقة بالإتصال والشبكات الهاتفية، والتي يتحكم فيها أشخاص محددون، أم لا يتحكم فيه أحد؟

الجواب هو لا أحد يتحكم في الإنترنيت، فهو عبارة عن مجموعة من الشبكات المتصلة مع بعضها، والتي يديرها كل من الشركات الفردية ومقدمين الخدمات والجامعات والحكومات وغيرهم.
وهذه الشبكات تتصل مع بعضها البعض عبر نقاط الوصول الشبكي ( Network Access Points )، بحيث تتمكن الشبكات الرئيسية من خلال هذه النقط الإتصال مع بعضها، لتصبح كل شبكات الفرعية هي الأخرى داخل الإتصال، مما يتيح لك كمستخدم الإتصال مع العديد من الأشخاص حول العالم، ومع العديد من الشبكات.

خدمات الإنترنت

هناك العديد من الخدمات التي يقدمها الإنترنت للمستخدمين مثل:

  • شبكات التواصل الإجتماعي
  • التسوق عبر الأنترنيت
  • الدردشة الفورية
  • البريد الإلكتروني
  • مشاهدة الأفلام
  • تحميل الألعاب
  • مشاركة الملفات
  • المنتديات
  • نقل البيانات
  • الخدمات المالية
  • خدمات المؤتمرات المرئية والصوتية

مراحل تطور الإنترنت

هناك تطور كبير في الآونة الأخيرة في الإنترنت، بحيث تمت زيادة في حجم الشبكات وتنوع خدماتها، هذا ما جعل المصممين يتجاوزون المشاكل المتعلقة بتوافق أنظمة الكمبيوتر ومكوناتها وإدراة حركة البيانات، فأدى هذا إلى تطوير أنظمة التشغيل، والتوسع في الأبحاث العلمية الخاصة بنظرية الطابور، هذا الإتفاق الدولي بشأن المعايير التقنية، جعل أيضا الوظائف الشبكة تقسم إلى طبقات متتالية، يحكمها كل من البروتوكول قياسي والعديد من القواعد التي تنفذ في الأجهزة والبرامج، أيضا فتح باب الإبتكار والتشجيع على التعاون غير الرسمي في كل انحاء العالم، بسبب التطور التقني لتصميم الإنترنت بشكل لا مركزي ومشترك.

إقرأ أيضا: ما المقصود بمصطلح ism ومصطلح dns

بروتوكول HTTP

غالبا ما قد وجدت هذه الحروف ( HTTP ) في أول العنوان عند استخدامك للأنترنت، والتي تعبر عن جملة ( Hypertext Transfer Protocol ) التي نستخدمها لتصفح المواقع والصفحات الإنترنت عبر المتصفح. لهذا ستجد هذه الحروف قبل أي عنوان خاص بأي موقع.
ويوجد أيضا بروتوكول ( FTP ) بمعنى ( File Transfer Ptotocol ) والذي يستخدم لتحميل الملفات من الخوادم أو السيرفرات.
فهذه البروتوكلات وغيرها، توفر فضاء ضروري لعمل كافة الأجهزة من خلالها، لتصبح جزءا من الإنترنت.

بروتوكول TCP / IP

وهم أحد البروتوكلات المهمة جدا، التي تعمل عل ظمان المعايير الخاصة بكيفية إرسال البيانات عبر الأنترنيت، و بروتوكول “IP” هو اختصار ل ( Internet protocol ) و بروتوكل “TCP” هو اختصار ل ( Transmission Control Protocol )، فمن غيرهما ستحتاج لاتصال مادي مباشر، مع الأجهزة الأخرى التي تحتاج للوصول إلى المعلومات المخزنة عليها، وستحتاج أيضا اللغة المشتركة بينك وبين تلك الجهزة لتتمكن من تحقيق الاتصال الذي ترغب به.
وعناوين الآي بي فهي موجودة على جهاز، ويمكن من خلالها الوصل إلى باقي الأجهزة الأخرى، داخل الشبكة التي تضم عدد كبير من الأجهزة.

لغة الأجهزة الإلكترونية

اللغة التي تتكلم بها كل الأجهزة الإلكترونية، والتي تتكون منها عناوين الأنترنيت، هي صفر وواحد، بحيث يعتبر كنظام رقمي، والذي يعمل أيضا على إرسال البيانات في كافة أنظمة الاتصالات الرقمية، ويتكون النظام الحالي لعناوين الأنترنيت من 32 bit، بمعني 32 رقما أي كل رقم سواء صفر أو واحد يمثل وحدة واحدة أو bit، وعند استخدام 32 رقم نحصل على 4.3 مليار عنوان إنترنيت، وهذه الكمية ليست كافية مقارنة بعدد الأجهزة الهائلة والمتصلة بالإنترنيت. لهذا في عام 1991 قررت منظمة IETF تطوير إصدار جديد من العناوين الإنترنيت والذي سمي ب IPv6، حيث يتكون هذا الإصدار الجديد من 128 رقم لملئ الفجوة في المستقبل والآن، هذا النظام الجديد سيوفر (340,282,366,920,938,000,000,000,000,000,000,000,000 ) عنوان إنترنيت مختلف، وليس هناك طريقة تعبر عن مدى ضخامة هذا الرقم، فهو بعدد يساوي عدد الذرات الموجودة على سطح كوكب الأرض مع 100 كوكب آخر.

أسماء النطاقات

عند إرسال أو استقبال البيانات من جهاز آخر متصل مع الإنترنت، يجب أن تكتب العنوان الخاص به في عبر المتصفح، وهذا صعب لأن العنوان يحتوي على العديد من الأرقام التي يصعب حفظها، لهذا تم ابتكار أسماء النطاقات الذي يسهل عليك كتابة العنوان، على سبيل المثال عنوان ( www.Google.com ). ويوجد أيضا خادم أسماء النطاقات ( Domain Name server)، ويختصر في ( DNS )، وظيفته هي مقارنة اسم النطاق الذي كتبته من عنوان الإنترنيت الرقمي الآي بي IP الخاص به ليتم نقلك مباشرة إليه.
وتنقسم أسماء النطاقات إلى قسمين، القسم الأول خاص بالطبقة العليا مثل، com | net | org | gov | edu.
والقسم الثاني مثل Google | M3luma.

خطوات زيارت موقع على الإنترنيت

الخطوات التي يقوم بها المستخدم عند زيارة أحد المواقع على الإنترنيت، هي كتالي:

أولا تقوم بكتابة اسم الموقع في متصفحك ليبدأ بروتوكل IP بالإتصال مع شبكة الإنترنيت، وبتحديد مع شبكة الخاصة بشركة الإتصال التي تستخدمها للحصول على الإنترنيت، ستقوم هذه الشركة بمنحك عنوان IP مؤقت، ليتم تحويلك بعدها إلى الشبكة الرئيسية أخرى عبر الراوترات، بعدها يصل طلبك إلى خادم أسماء النطاقات DNS، الذي يقوم بترجمة إسم الموقع إلى عنوان على شكل كثير من الأرقام ( IP Adress )، وينقل طلبك لخادم الويب أو خادم مواقع الإنترنيت Web Server، الذي يحتفظ بالموقع الذي ترغب في زيارته، ليبدأ عمل بروتوكول TCP، في الإستقبال والإرسال للبيانات، لتظهر هذه البيانات على شكل صور يمكنك فهمها، ويتم عرضها على المتصفح الذي يستخدم برتوكول HTTP لعرضها للمستخدم.

الفرق بين الويب والأنترنت

كما قلنا أن الأنترنت شبكة ضخمة تربط مجموعة هائلة من الحواسيب عبر العالم مع بعضها للتواصل، أما الويب أو شبكة الويب العالمية ( World Wide Web ) هي نمودج لمشاركة المعلومات وطريقة الوصول إليها، تم إنشائها استندا إلى شبكة الإنترنيت.

بروتوكولات الإنترنت

هناك العديد من البروتوكولات التي يستخدمها الإنترنت، سنذكر لكم أبرزها:

  • بروتوكول خاص بنقل الملفات ( FTP )
  • بروتوكول خاص بنقل أخبار الشبكة ( NNTP )
  • بروتوكول خاص بنقل النص التشعبي ( HTTP )
  • تتعدد البروتوكولات الخاص بالبريد الإلكتروني، منها بروتوكول خاص بالوصول إلى الرسائل عبر الإنترنيت ( IMAP )، وهناك بروتوكول خاص بنقل البريد البسيط ( SMTP )

إقرأ أيضا: عرف الشبكة العنكبوتية العالمية ولماذا سميت بهذا الإسم

شاهد أيضاً

تحميل تطبيق القران الكريم مكتوب بدون انترنيت كامل مع التفسير باكبر خط مجانا

تحميل تطبيق القران الكريم مكتوب بدون انترنيت كامل مع التفسير باكبر خط مجانا

تحميل تطبيق القران الكريم مكتوب بدون انترنيت كامل مع التفسير باكبر خط مجانا تحميل تطبيق …

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments