صحة

ترايمول

  1. التعريف بدواء ترايمول
  2. الأمراض التي يعالجها
  3. كيفية استعماله
  4. الأشخاص الغير مسموح لهم بتناول ترايمول
  5. تأثيرات جانبية

تنبيه هام: بالرغم من كل المعلومات القيمة التي قدمناها لكم في هذا المقال، إلا أننا ننصح باستشارة الطبيب الخاص بكم في حالة استعمال دواء ترايمول. كل هذا حفاظا على سلامتكم وصحتكم

التعريف بدواء ترايمول

ترايمول هو أحد الأدوية المنشطة، التي تستهدف الجهاز العصبي، الشيء الذي يجعل الشخص يحس بنشاط كبير وبحيوية دائمة، وتنتج هذه الحيوية والنشاط عن المكونات التي يحتوي عليها دواء ترايمول، حيث يتكون من مجموعة كبيرة من النباتات المنشطة، كحبوب البن والكاكاو وغيرها، يمكن لهذا الدواء الوصول الى مستوى عالي في الدم بعد مرور حوالي ساعة من استعماله، ليستمر تأثيره ساعات بعد ذلك.

الأمراض التي يعالجها

تختلف استعمالات دواء ترايمول وتتعدد، حيث يمكن استخدامه في علاج مجموعة من الأمراض، لكن لا ينصح استخدامه إلا بعد استشارة طبية.
ومن الأمراض الذي يعالجها دواء ترايمول، عدوى الجلد، حيث يعتبر دواء مناسب لأصحاب هذه العدوى، يمكن استخدام ترايمول في علاج المسالك البولية والجهاز الهضمي، إضافة الى علاج التهاب الرئة والبروستات، كما يصلح أيضا لمرضى القنوات التنفسية والسيلان، وينصح الأطباء مستعملي ترايمول بعدم التوقف عن تناوله، إلا حين يأذن الطبيب بذلك، لأن التوقف عن استعماله، دون إذن الطبيب، قد يؤدي الى عودة العدوى أو المرض مجددا.

كيفية استعماله

تختلف طريقة استعمال دواء ترايمول، وذلك وذلك باختلاف عمر المريض ووثيرة المرض. لا يمكن استخدام الدواء بعشوائية، بل لابد من احترام الجرعات والكميات التي وصفها الطبيب. تكون الجرعة المخصصة للإستعمال مرتين في اليوم بالنسبة للناس التي لا تعاني من تلوثات، أما بالنسبة لأصحاب التلوثات، فينصح بتناول الدواء أربع مرات في اليوم، وفي نفس الوقت كل يوم.

تختلف الجرعات بين الكبار والصغار، فبالنسبة للكبار تصل الجرعة الواحدة الى  320  ميلغرام من تريمتوفرات و 1600 ملجرام من السولفاميتوكسازول. أما بالنسبة للأطفال الصغار يمكن أخذ جرعة 40 ميلغرام بالنسبة للأطفال الذين يعانون من التلوثات. ولتجنب وقوع أي وجع لابد من تناول الدواء في وقت محدد كل يوم وحسب عدد المرات المسموح بها.

الأشخاص الغير مسموح لهم بتناول ترايمول

يعالج دواء ترايمول مجموعة من الحالات كما ذكرنا سابقا، لكن مع ذلك يمنع على بعض الاصناف، حيث يؤثر عليهم سلبا، لا ينصح بدواء ترايمول بالنسبة للمرأة الحامل وكذا المرضعة، وذلك تجنبا لأي إصابة أو ضرر بالنسبة للجنين أو الرضيع، كما يمنع أيضا على الأشخاص المصابين بنقص أنزيم G6PD ولابد كذلك من وضع الدواء في مكان حيث لا يترك في متناول الأطفال.

تأثيرات جانبية

قد يسبب تناول دواء ترايمول بعض الآثار الجانبية لمستخدميه، لكن ليس في غالب لأحيان، بل في حالات استثنائية، لتجنب هذه الآثار، ينبغي أخد الدواء في الوقت المناسب حسب إرشادات الطبيب، وزيارة الطبيب من حين لآخر، من هذه الآثار الجانبية التي قد يحس بها الشخص النوم الكثير، أو الأرق والإحساس بالعياء، حساسية في الجلد وإحساس بالدوخة في بعض الأحيان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *