الغاز

اين ولد الامام مسلم صاحب الصحيح؟

   الجواب على السؤال هو  مدينة نيسابور أو بيسابور

نبذة عن مدينة نيسابور:

تعتبر مدينة نيسابور من المدن المتواجدة بالشمال الشرقي لإيران، بجانب العاصمة الإقليمية المشهد، كما تسمى أيضا باللغة الفارسية “نيشابور”، سميت نيشابور على يدي الملك الساساني شايبر الأول الذي تزعم الإمبراطورية الساسانية، وتوفي سنة 272، إن مدينة نيسابور شكلت رابع أكبر مدينة عبر منطقة خراسان، كما أنها كانت جد متألقة في مختلف المجالات نجد في مقدمتها المجال الثقافي والتجاري والفكري، وحطمت تفوق مزدهر عبر العالم الإسلامي، ومن أبرز رجال الفقه والعلم الذين عرفتهم مدينة نيسابور نجد الإمام مسلم بن الحجاج صاحب الصحيح في الحديث، والشاعر والرياضي والفيلسوف والمفكر والباحث عمر الخيام، واالميداني و النيسابوري.

فمدينة نيسابور، تحتوي على مواقع أثرية عريقة وجميلة، تضفي عليها طابع الجمال والأناقة والهدوء، نجد في مقدمة هذه المواقع، ضريح عمر الخيام، إذ يعتبر من الشخصيات البارزة لمدينة نيسابور، كما يعد من أشهر الشخصيات المدفونة بإيران، حيث تحيط بجواره مناظر الطبيعة والحدائق الرائعة المريحة، ولقد تم بناء ضريح عمر الخام سنة 1962م. ثم نجد كمال الملك، والذي يعتبر من أبرز الشخصيات التي عرفتها مديت نسيابور، إذ يشكل ضريحه نقطة للزخرفة المحيطة به والتي أعطت جمالية للضريح. ثم نجد كذلك ضريح فريد الدين العطار، الذي يرجع ضريحه للدولة التيمورية.

هذه المدينة العريقة نيسابور، كانت خلال الحقبة العباسية محطة بارزة في مجال التجارة والعمران ولا ننسى الثقافة، ولقد شهدت هذه المدينة العريقة للهجوم من طرف المغول، والذي كان سببا في إنحطاطها وركودها وذلك سنة 1221م، لكن تم إعادة بنائها من جديد، فالإسم ” نيسابور” الذي أطلق عليه نسبة للغة الفارسية ويقصد بها ” المدينة الجديدة”، ولقد أطلق عليها إسم أخر وهو ” أبر شهر” ويعني “مدينة الغم”.

لمحة عن الإمام مسلم صاحب الصحيح:

الإمام مسلم صاحب الصحيح ولد بتاريخ {206ه‍ – 822‍} وتوفي سنة ( 25 رجب 261 ه‍ – 6 يوليو 875م)، كما قام بالعديد من الرحلات الإستكشافية لحصوله على أكبر عدد من الأحاديث النبوية، نجد في مقدمة الدول التي زارها مصر ثم العراق والشام والحجاز وقام بزيارة البلاد الإسلامي العديد من المرات،وهو من أبرز العلماء الكبار الذي شهدهم التاريخ الإسلامي في مجال الأحاديث النبوبة، حيث قام بتأليف كتاب يحمل عنوان ” كتاب صحيح مسلم”، والذي يشكل جزء مهم للغاية بعد كتاب صحيح البخاري، كان يعتبر من الحفاظ المجتهدين والمتألقين في مجال الأحاديث والسنة والجماعة، كما أنه اعتنى بالحفظ والأحاديث منذ صغره. كان يبلغ من العمر إثنا عشرة سنة، وكان يقوم برواية الأحاديث الصحيحة، ويتفادى دائما طيلة مسيرته الفقهية والعلمية رواية الأحاديث المكذوبة والمغلوطة، أخد الوقت الكثير والكثير ليجمع الأحاديث الصحيحة وتفادي المتكررة والمكذوبة ، إذ مرت عليه 15 سنة ليقوم بذلك، حيث بلغ عدد الأحاديث حوالي ثلاثة ألاف حديث.

أهمية أحاديث صحيح مسلم عند الفقهاء والعلماء:

قال ابن خلكان : كان مسلم على أثر اعتقاده هذا مرفوضا ومنفورا في الحجاز والعراق ( وفيات الأعيان 2 : 281.). يظهر من هاتين القصتين أن البخاري ومسلم كانا محل رفض وطرد من قبل أهل نيسابور وعلماء بغداد وأهلها لاعتقادهما في القرآن بأنه مخلوق، وكان هذا سببا لطردهما من نيسابور.

موقف أبي زرعة من الصحيحين : يعد أبو زرعة من حفاظ الحديث وعالم من أعلام ، قال الفاضل النووي فيه : انتهى الحفظ – حفظ الحديث – إلى أربعة من أهل خراسان : أبو زرعة و.. . ( تهذيب الأسماء واللغات 1 : 68. ) كان أبو زرعة بمكانته العلمية هذه ينتقد مسلم ونظائره واعتبرهم متظاهرين بالحديث ومتاجرين به، وكان يقول بأن بعض أحاديث صحيح مسلم ليس بصحيح. 

الفاضل النووي شارح الصحيحين البخاري ومسلم، له صيت في علم الرجال، وألف كتبا متعددة في علم الحديث والرجال، وتعد كتبه مرجعا، تراه يشك ويتردد في صحة بعض أحاديث الصحيحين، وأحيانا يبدي رأيه بالصراحة ببطلان بعضها. فقد قال في مقدمة شرحه على صحيح مسلم : وأما قول مسلم – وادعاؤه في صحيحه بأن ليس كل شيء صحيح عندي وضعته فيه فحسب، بل جمعت في كتابي الصحيح كل ما اتفق الجمهور على صحته – فمشكل فقد، وضع فيه أحاديث كثيرة مختلف في صحتها لكونها من حديث من ذكرناه ومن لم نذكره ممن اختلفوا في صحة حديثه (مقدمة شرح صحيح مسلم للنووي : 16 ).

الصحيحين ثم ما انفرد به البخاري ثم ما انفرد به مسلم، ثم ما اشتمل على شرط أحدهما.. . تحكم وباطل لا يجوز التقليد فيه ( أضواء على السنة المحمدية : 312. ). هذا الذي ذكرناه هو مجمل ما قاله شراح الصحيحين والسلف من العلماء حول الصحيحين ومؤلفيهما، ولو أردنا أن نستقصي كل ما قيل من النقد والقدح فيهما لاحتجنا في ذلك إلى كتاب مستقل وكبير.

من أبرز المؤلفات التي ألفها مسلم نجد مايلي:

الكتاب: التمييز
المؤلف: مسلم بن الحجاج
المتوفى: 261 هـ
المحقق: أبو عمر محمد بن علي الأزهري
الناشر: الفاروق الحديثة للطباعة والنشر – القاهرة
الطبعة: الأولى، 2009 م
عدد الأجزاء: 1

الكتاب: الكنى والأسماء
المؤلف: مسلم بن الحجاج أبو الحسن القشيري النيسابوري (المتوفى: 261هـ)
المحقق: عبد الرحيم محمد أحمد القشقري
الناشر: عمادة البحث العلمي بالجامعة الإسلامية، المدينة المنورة، المملكة العربية السعودية
الطبعة: الأولى، 1404هـ/1984م
عدد الأجزاء: 2

عنوان الكتاب: صحيح مسلم
المؤلف: مسلم
وصف الكتاب: الكتاب : المسند الصحيح المختصر بنقل العدل عن العدل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم
المؤلف : أبو الحسين مسلم بن الحجاج القشيري النيسابوري
المتوفى : 261 هـ
المحقق : مجموعة من المحققين
الناشر : دار الجيل – بيروت
الطبعة : مصورة من الطبعة التركية المطبوعة في استانبول سنة 1334 هـ
عدد الأجزاء : 8

عنوان الكتاب: المنفردات والوحدان
المؤلف: مسلم بن الحجاج
المحقق: عبد الغفار سليمان البنداري – السعيد بن بسيوني زغلول
الناشر: دار الكتب العلمية
سنة النشر: 1408 – 1988
عدد المجلدات: 1
رقم الطبعة: 1
عدد الصفحات: 288

عنوان الكتاب: التمييز
المؤلف: مسلم بن الحجاج
المحقق: مصطفى الأعظمي
سنة النشر: 1402 – 1982
عدد المجلدات: 1
رقم الطبعة: 2
عدد الصفحات: 245

عنوان الكتاب: الطبقات
المؤلف: مسلم بن الحجاج
المحقق: مشهور بن حسن آل سلمان أبو عبيدة
سنة النشر: 1411 – 1991
عدد المجلدات: 2
رقم الطبعة: 1

عنوان الكتاب: الكنى والأسماء
المؤلف: مسلم بن الحجاج
المحقق: عبد الرحيم محمد أحمد القشقري
الناشر: الجامعة الإسلامية
سنة النشر: 1404 – 1984
عدد المجلدات: 2
رقم الطبعة: 1
عدد الصفحات: 1034

عنوان الكتاب: صحيح مسلم
المؤلف: مسلم بن حجاج
المحقق: نظر بن محمد الفاريابي أبو قتيبة
الناشر: دار طيبة
سنة النشر: 1427 – 2006
عدد المجلدات: 2
رقم الطبعة: 1
عدد الصفحات: 1523

عنوان الكتاب: صحيح مسلم
المؤلف: مسلم بن الحجاج القشيري النيسابوري أبو الحسين
المحقق: محمد فؤاد عبد الباقي
الناشر: دار إحيار الكتب العربية عيسى البابي الحلبي وشركاه
عدد المجلدات: 5
عدد الصفحات: 2932

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *