الأسماك التي تسمح لها بالعيش والتكاثر في الماء.

  • التكاثر: أغلب الأسماك التي يتم تكاثرها من خلال الاخصاب الخارجي، حيث يكون التكاثر وفق الإخصاب الخارجي، وفيه تنتج السمكة أعداد كبيرة، لينجو أكبر عدد من المفترسات في البحر، وفي هذه الحالة تتغذى الأجنة على الطعام المخزون في مح البيضة. أما التي تتكاثر بالإخصاب الداخلي فهي تتغذى من داخل جسم الأم.
  • العيش:  يعتبر شكل الأسماك إنسيابي،وعليها مخاط ليزيت جسمها من السطح،وهذا يساعد جسم  السمكة على التقليل من حدة الإحتكاك داخل الماء، والزعانف وظيفتها تكمن في تغيير ٱتجاهها وهي أيضا تحتوي على متانة العوم التي تساعدها على التحكم في الغوص بشكل معمق وسط المياه، أما الخياشيم فتساعدها على التنفس وسط البحر.
  • .تعتبر الأسماك البحرية، جزء لا يتجزأ من دائرة الكائنات الحية التي تحتوي عليها جميع الحيوانات المائية القحفية ذات الخياشيم التي تساعدها على التتفس داخل مياه البحر، كما أنها تفتقر لأطراف ذات أصابع، كما أن مجموعة من الأسماك الحالية، كأسماك الجريث والأنقليس والأسماك الغضروفية والعظمية، التي تشكل جزء مهم ضمن الحيوانات المائية، جل الأسماك تعتبر كائنات خارجية، لأنها تتكاثر عن طريق الإخصاب الخارجي، وتتوفر على حرارة خارجية مما يسمح لحرارة أجسامها بعدم التطابق مع تغير درجات الحرارة المحيطة بها.

مالاتعرفه عن السمك:

  • إن أغلب الأسماك البحرية تنشط السباحة، مثل القرش الأبيض وأسماك التونة تستطيع أن تحتفض بدرجة الحرارة الباطنية أكثر من الحرارة المحيطة بها داخل البحر. أن أغلب الأسماك تتوفر على عظام والبعض الأخر، مثل القرش ليس لها عظام بل لديها غضرفية. هناك أسماك صغيرة الحجم لا يتعدى طولها 1 سنتمتر أو أقل، والبعض الأخر يحتوي حجم كبير قامة طويلة إذ تصل إلى 15 متر ووزنها 15 طن، مثل سمك القرش الضخم الوحشي.
    إن الأسماك تستطيع العيش داخل البيئات المائية سواء كانت مالحة كالبخار أو حلوة كالبحيرات والأنهار.
  • يستطيع جزء من الأسماك العيش في الماء العذب، كالمحيطات والبحار والجزء الأخر في الأنهار والبحيرات، فالأسماك تبقى على فقيد الحياة داخل الماء نظرا لتوفرها على الخياشيم التي بواسطتها  تتتفس تحت المياه، كما يمكن العثور على الأسماك في كل البيئات المائية، حيث أن هناك حوالي 32000 نوع من الأسماك حسب التقديرات.
  • يعتبر السمك من الموارد الأساسية والمهمة لدى البشرية عبر أنحاء العالم ،كما أن أغلب الأنواع السمكية الطرية، تشكل غذاء أساسي للعنصر البشري، إضافة الى أن هناك العديد من الأسماك المتنوعة التي يستعملها البشر بكثرة كالسردين والتونة، ولا ننسى أن السمك لعب دورا هاما في الجانب الثقافي على مر العصور، إذ تم توظيفها كألهة، وفي الرموز  الدينية أيضا والفنون والكتب والأفلام والعديد من المجالات المختلفة والمتنوعة.

شاهد أيضاً

تحميل تطبيق القران الكريم مكتوب بدون انترنيت كامل مع التفسير باكبر خط مجانا

تحميل تطبيق القران الكريم مكتوب بدون انترنيت كامل مع التفسير باكبر خط مجانا

تحميل تطبيق القران الكريم مكتوب بدون انترنيت كامل مع التفسير باكبر خط مجانا تحميل تطبيق …

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments