أول من قاتل بالسيف

السيف

يعتبر السيف من أبرز الأدوات الحادة ومن الأسلاحة التي كان يدافع بها المحاربون أنذاك، ظهرت فترة القتال والغزوات والحروب خلال العصر الحجري القديم، كما أن صناعة السيف في الأول تتم عبر العظام، لكن بعد مرور الزمن وإكتشاف عدة تطورات من قبل الإنسان بظأ التفكير في صناعة سيف قوي وفتاك وحاد جدا، ثم أصبح السيف يصنع من البرونز قديما، خاصة خلال الفترة القائمة بين العصر البرونزي والعصر الحديدي. كما أن السيف يأخد شكل رائع وجميل يتم صقله بطريقة ممتازة واحترافية، لكن السدشكل المعروف عالميا للسيف هو طوله ومسطح ثم حاد جدا من الجهتين.

إضافة إلى ما تطرق لنا له، يشكل السيف رمز الفخر والفحولة. كما أن التاريخ الإسلامي شهد العديد من المحاربين العظماء الأقوياء الذين اشتهرت سيوفهم بشكل كبير، نجد في مقدمتهم سيف علي بن أبي طالب، وسيف خالد ابن الوليد رضي الله عنه. الذي لقب سيفه بسيف الله المسلول، وسيف ريشارد قلب الأسد. كما أن اللغة العربية تنطوي على أسماء جمياة ومختلفة للسيوف، نجد على رأسها باتك وأبهر وصارم الباترالحسام اولغاضب و القاطع والعديد من الأسماء المتنوعة والرائعة. والأن أصدقائي القراء سوف نتحدث عن أول من قاتل بالسيف.

الجواب على السؤال المطروح هو سيدنا إبراهيم عليه السلام

أول من قاتل بالسيف

– جاء في سياق العديد من الروايات المتنوعة والمختلفة، بأن أول من قاتل بالسيف هو سيدنا أبراهيم عليه السلام، لكن تلك الروايات تحتوي على الضعف مما يجعل ثقتنا بها تتراجع للوراء، كما أن عصر الأنبياء والرسل والصحابة قديما لم تكن مادة البرونز متوفرة والتي تعتبر العنصر الأساسي لصناعة السيف، إلى جانب ذلك هناك بعض الدول التي إشتهرت بصناعة السيوف المزخرفة والممتازة من حيث الشكل ومن حيث المواد المستعملة مما يجعل جودتها عالية بامتياز على الصعيد العالمي، نجد في مقدمتهم دولة الهند التي صنعت سيف هائل ورائع الذي يطلق عليه “المهند” ، إلى جانب اليابان التي تعد من الدول الرائدة في صناعة السيوف بجودتها العالية وأشكالها الجدابة الممتازة والرائعة، حيث إشتهرت اليابان بسيف الساموراي، كما أن دمشق بدورها تقوم بصناعة أروع السيوف الممتازة والرائعة. كما أن التاريخ شهد شخص محترف في ميدان المعادن وصناعة السيوف، ألى وهو جد قصي بن كلاب أول شخص جاء بفكرة المعادن الباهضة وإستخراج ننها سيوف ممتازة وقوية جدا، كما جعل أيضا السيوف تنقش بقطع الذهب ورموش الفضة مما يجعل السيوف تحتوي على شكل جداب وغاية في الروعة.

أول من سل سيفا في سبيل الله

الجواب هو الصحابي الجليل الزبير بن عوام رضي الله عنه


– يعتبر أول من قام بسل سيفه في سبيل الله، أقوى المحاربين والمقاتلين خلال عصر الرسل والأنبياء والصحابة رضوان الله عليهم. ألى وهو الصحابي الجليل الزبير بن عوام رضي الله عنه، كما جاء ذلك في سياق الطبراني. عبد الرزاق وكذى الزبير بن بكار عن عروة بن الزبير، وهو من عائلة الرول عليه الصلاة والسلم، إذ هو إبن عمته عليه الصلاة والسلام. كما ألقي عليه لقب حواري النبي. كما أنه من بين العشرة الذين بشرهم الله عزوجل بالجنة. كما أنه دخل الإسلام وعمره ثمانية سنوات. كان من أفضل الشجعان والمقتالين لرسول لله عليه الصلاة والسلام.

أنواع وتصاميم السيوف النادرة

تختلف أشكال السيوف من دولة لأخرى ومن حضارة لأخرة. كما أن ظهور بعض الأنواع من السيوف التي تحتوي على تصاميم غريبة ومتنوعة، كما أنها عاشت تطور جدري من فترة لأخرى. لهذا سوف نتطرق في الأسطر الأتية عن أنواع السيوف النادرة والمتنوعة.

– سيف Urumi

يحمل هذا النوع من السيوف إسم “النصل الملتوي” ، والذي ظهر في دولة الهند، حيث ينطوي على شكل غريب نوعا ما يجمع بين السيوف التقليدية والوسطة. كما أنه يبلغ من العمر 2000 سنة. سيف الخطاف

ينطوي هذا السيف الممتازة على تصميم غاية في الروعة، حيث يغلب عليها طابع التقليدي بامتياز، حيث كان يستعمل في القتالية كما هو الحال، لفن القتال “كونغ فو” المتواجد بالدولة الصينية.

سيف سيميتار

ظهر هذا النوع من السيوف العريقة والقديمة بالشرق الأوسط خاصة خلال فترة العصر الوسيط. يحتوي سيميتار على قوته الصلبة، وخفة وزنه. مما يجعل مستخدمه يتمتع بالقوة والرشاقة داخل ساحة المعركة.

سيف الخوبيش

يعتبر هذا السوف الرائع من أقدم وأعرق السيوف والذي ظهر بالولة المصرية ، كما ينطوي على سيف الخوبيش شكل الهلال، لما يمنحه القوة الشرسة لقطع جسم العدو بكل سهولة، نضرا لأنه حاد للغاية.

سيف خاندا

من أروع وأفضل الأسلاحة الحادة والقوية لدى أغلب المقاتلين والمحاربين الهنديين، كما أن السيف الفتاك والحاد ينطوي في صناعته على مادة الفولاذ، كما أنه يتوفر على بنتوء المتواجدة في قبضة السيف مما تمنح للمقاتل القوة في إمساكه سواء باليد اليمنى أو باليد اليسرى.

سيف ngambian ngulu

لقد تم الحصول على هذا النوع من السيوف الناظرة والرائعة بإحدى القبائل المتواجدة بالمونغو والمعروفة بشعبية عالية من حيث تناول لحوم البشر، كما أن سيف ngambian ngulu يتم إستخدامه في عدم البشر، وتم صناعته من أجل قطع رؤس للضحايا. كان يحتوي هذا السيف على وزن ثقيل وشكله الهلالي.

سيف nayar temple

يعود هذا السيف للألهة الأم naya، كما أنه يتعلق إسمه بالمعبد الذي يسمى nayar devi، هذا النوع من السوف لم يصنع للقتال أو للحروب، بل صنع من أجل الدين، إذ ينطوي على شكل غريب الأطوار من ثقب على النصل والتي تحمل تلك المعلقات السحرية، حسب ما توحي له هذه الديانة.

سيف باتا

ينطوي هذا السيف الرائع والممتاز على شكل جميل غاية في الجمال، والذي يأخد طابع القفاز. مما يزرع في حامل السيف قوة خارقة للقتال داخل ساحة المعركة.

شاهد أيضاً

تحميل تطبيق القران الكريم مكتوب بدون انترنيت كامل مع التفسير باكبر خط مجانا

تحميل تطبيق القران الكريم مكتوب بدون انترنيت كامل مع التفسير باكبر خط مجانا

تحميل تطبيق القران الكريم مكتوب بدون انترنيت كامل مع التفسير باكبر خط مجانا تحميل تطبيق …

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments