أول خريطة للعالم

الإدريسي

محتويات:

1.أول خريطة للعالم:
2.ولادة الإدريسي وحياته:
3.ذهاب الإدريسي إلى صقلية:
4.كتاب الإدريسي:
5.وفاة الإدريسي:

1.أول خريطة للعالم:

خريطة التي رسمها للإدريسي للملك روجر الثاني، وكما نلاحظ أن الخريطة مقلوبة لأنهم في ذلك الزمن كانوا يعتبرون أن الجنوب يوجد في الأعلى.

كانت أول الخريطة للعالم من إنشاء العالم المسلم، أبو عبد الله محمد بن محمد الإدريسي الهاشمي القريشي، والذي كان أحد كبار الجغرافيين في التاريخ ومؤسسي علم الجغرافيا.

2.ولادة الإدريسي وحياته:

ولد الإدريسي في شمال المغرب الأقصى (شمال أفريقيا حاليا)، في مدينة سبتة بالتحديد، وكان من محبين السفر والترحال، والتعرف على الثقافات الجديدة، بحيث زار مصر والحجاز والقسطنطينية، ووصل إلى سواحل فرنسا وإنجلترا، وزار مجموعة من الأماكن بقارة آسيا، عاش الإدريسي فترة ليست بقليلة في جزيرة صقلية، ضيفا للملك روجر الثاني. ورغم كثرة ترحاله في العالم، إلى أن الإدريسي كان متعلقا بمسقط رأسه مدينة سبتة، ويظهر ذلك في شعره وقصائده على المدينة، فيقول في أحد كتابته:

ليت شعري أين قبري ضاع في الغربة عمري
لم أدع للعين ما تشتاق في البر والبحر

بالإضافة إلى أنه كتب في الأدب والشعر والنبات، ودرس الطب والفلسفة والنجوم في قرطبة، فقد استخدمت مصوراته وخرائطه في جل كشوف عصر النهضة الأوروبية، بحيث قام بتحديد الإتجاهات التي تخص الأنهار والبحيرات والمرتفعات ومجموعة من التضاريس، وأيضا معلومات عن المدن الرئيسية، وحدود المنشأ بين الدول.

3.ذهاب الإدريسي إلى صقلية:

يقوم الإدريسي بشرح كروية الأرض في قاعة روجر الثاني مع حشد من الوجهاء والأمراء.

كان في جزيرة صقلية ملك محب للمعرفة والعلم يسمى روجر الثاني، فعند تظهور الأوضاع عند دول الإسلامية وسقوطها، قام الإدريسي بالهجرة إلى صقلية، ليحل ضيفا على الملك الذي أحسن استقباله، ومن اول النظريات التي حاول الإدريسي ان يشرحها للملك، كانت حول موقع الأرض بالنسبة للفضاء الخارجي. ولتقريب لفكرة للملك، قام الإدريسي بكسر بيضة، محاولا تبسيط المعلومة، فوصف صفار البيض بكوكب الأرض، وبياض البيض بالفضاء الخارجي التي تسبح فيه الأرض.

4.كتاب الإدريسي:

كتاب نزهة المشتاق في اختراق الآفاق

قام الإدريسي بتأليف كتاب مشهور يسمى ( نزهة المشتاق في اختراق الآفاق )، ويطلق عليه أيضا ( كتاب روجر ) أو ( كتاب الروجري )، الذي استغرق خمسة عشر سنة في تأليفه، وتم تقسيمه إلى سبعة أقاليم، وكل إقليم إلى عشرة أقسام رئيسية، وكل قسم رسم له خريطة، كما تجنب الخلط بين التاريخ والجغرافيا، بحيث وصف في هذا الكتاب عدد كبير من البلدان التي زارها من قبل، كما تتواجد به اول خريطة عرفها التاريخ بدقة التي رسمة بها. فقد كان الكتاب من فكرة الملك روجر الثاني، الذي طلب منه تأليفه، كما طلب منه صنع كرة من الفضة، نقش عليها صورة تمثل الأقاليم السبعة، ويقال أن تلك الدائرة الفضية تحطمت إثر الثورة التي طرأت في الصقلية، أما الكتاب فلازال إلى يومنا هذا، وأصبح أشهر الآثار الجغرافية العربية، استفاد منه كل من الأوروبيين والشرقيون، بحيث ترجموه إلى العديد من اللغات ونقلوا خرائطه، ظل هذا الكتاب مرجعا للعديد من العلماء أوروبا لأكثر من ثلاثة قرون.

5.وفاة الإدريسي:

على رغم من حبه لمسقط رأسه مدينة سبتة، إلا أن الإدريسي عاش أخر أيامه في جزيرة صقلية، ودفن هناك في عام 560 هجرية، 1166 ميلادية. وتكريما لما قام به الإدريسي نصب له تمثال تذكاري في مدينة سبتة، كما تم إطلاق إسمه على الحافة الجبلية لمنطقة سبوانيك في كوكب بلوتر، من قبل وكالة الفضاء الناسا الأمريكية، وسمية “بسلاسل الإدريسي الجبلية” بشكل غير رسمي.

شاهد أيضاً

قونايدن

الرد على صباح الخير بالتركي

selamün aleyküm ….. السلام عليكم لقد أصبحت اللغة التركية في العقود الأخيرة تعرف انتشارا واسعا …

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments